عمر سالم: إندونيسيا بوابة «الأبيض الشاب» للعودة إلى المونديال - الإمارات اليوم

عمر سالم: إندونيسيا بوابة «الأبيض الشاب» للعودة إلى المونديال

كابتن منتخب الشباب عمر سالم. من المصدر

كشف كابتن منتخب الشباب تحت 19 عاماً، لاعب شباب الأهلي عمر أحمد سالم، عزم الأبيض المنافسة على البطاقات الأربع الأولى في نهائيات كأس آسيا، المزمع إقامتها في إندونيسيا خلال الفترة من 18 الجاري وحتى الرابع من نوفمبر المقبل، وضمان التأهل إلى نهائيات كأس العالم في بولندا صيف 2019.

ويختتم المنتخب اليوم تجمعه المحلي الأخير استعداداً لنهائيات آسيا، على أن يُمنح اللاعبون يومين راحة قبل السفر إلى معسكر ماليزيا الممتد حتى 14 الجاري، والذي يتضمن خوض تجربتين وديتين مع المنتخب الماليزي ما يرفع عدد الوديات التي خاضها الأبيض منذ نوفمبر الماضي إلى 11 مباراة ودية، استعداداً لضربة البداية في البطولة الآسيوية يوم 18 الجاري.

وقال سالم لـ«الإمارات اليوم»: «إننا عازمون على إسعاد جمهور الدولة وتحقيق نتائج طيبة في نهائيات آسيا في إندونيسيا تضمن المنافسة على المراكز الأربعة الأولى المؤهلة إلى مونديال الشباب 2019 في بولندا».

وأضاف: «منتخب الشباب الحالي يمتلك مجموعة مميزة من اللاعبين الذين تدرجوا معاً في منتخبات المراحل السنية، وبات على اتم الجهوزية للنهائيات الآسيوية، بانتظار اللمسات الأخيرة التي يمكن أن يضيفها المدرب الفرنسي لودفيتش باتيللي على هامش معسكر ماليزيا».

موضحاً: «منذ ضمان تأهلنا إلى نهائيات البطولة الآسيوية نوفمبر الماضي بانتزاعنا صدارة المجموعة الأولى في التصفيات، عكف الجهاز الفني للمنتخب على إقامة تجمعات داخلية محلية، بجانب المشاركة في تجارب ودية من ضمنها دورة دولية في تايلاند الشهر الماضي حققنا خلالها المركز الثاني، واتبعت أخيراً بتجربتين مع العراق في الشهر ذاته، الأمر الذي انعكس إيجاباً على تطور أداء لاعبي الأبيض بصورة تبعث على التفاؤل بقدرتنا على المنافسة في بطولة إندونيسيا على أحد المراكز المتقدمة».

وعن التعديلات الأخيرة في التدريبات والثغرات التي عمل عليها الجهاز الفني، قال: «عقب تجربتي العراق عمل الجهاز الفني على تصحيح بعض الثغرات، من أبرزها اللمسة الأخيرة والتمركز الدفاعي، لينجح اللاعبون منذ عودتنا للتجمع السبت الماضي في التأقلم سريعاً مع تعليمات المدرب وتصحيح تلك الثغرات».

طباعة