الجمهور غضب من تصرفات نجم ميلان وتمنى عدم عودته إلى برشلونة

«إبـرا» تهجّم على مدرب الأهلي وضرب حسن إبراهيم

إبراهيموفيتش يحاول التهجّم علـــــــــــــــــــــــــــــــــــى أوليري. تصوير: أسامة أبوغانم

تعرض مهاجم أيه سي ميلان الإيطالي، السويدي زلاتان إبراهيموفيتش لانتقادات لاذعة وهجوم حاد من الجماهير التي تابعت مباراة فريقه أمام الأهلي، أول من أمس، على استاد راشد بالنادي الأهلي، وانتهت بفوز ميلان بهدفين مقابل هدف، ليتوج بكأس تحدي طيران الإمارات.

ومرت المباراة هادئة ولم يستخدم الحكم فهد الكسار البطاقة الصفراء إلا مرة واحدة فقط في الشوط الثاني، لمنح إبراهيموفيتش إنذارا لاعتراضه بشكل غير مقبول على قرار للحكم، وبدت على المهاجم السويدي العصبية الزائدة خصوصا في الكرات المشتركة القوية مع لاعبي الأهلي، وفي الوقت المحتسب بدلا من الضائع اندفع بقوة للاعتداء على لاعب الأهلي، وصاحب هدف الفرسان الحمر في المباراة حسن علي إبراهيم، وهو ما أغضب الجماهير ومدرب الأهلي الايرلندي ديفيد أوليري، وطالب اللاعب بضبط أعصابه وعدم محاولة إيذاء المنافس. وكان المهاجم يستحق الطرد بسبب الخشونة الزائدة، لكنه دخل في مشادة كلامية مع مدرب الأهلي، وعقب اطلاق الحكم صافرة نهاية المباراة، اندفع نحو اوليري لكن الجهاز الفني للفريق الإيطالي تدخل وأبعده.

ولم تبرح جماهير الأهلي المدرجات وقوبل إبراهيموفيتش بعاصفة من صفارات الاستهجان لحظة خروجه من الملعب في الطريق إلى غرف الملابس، وتكرر المشهد عند مغادرته صوب حافلة الفريق.

وكان مشجع أهلاوي قد اندفع للملعب في محاولة للاشتباك مع اللاعب الإيطالي، لكن شرطة دبي منعته من الوصول إليه.

ورفض اللاعب التعليق على الواقعة عقب نهاية المباراة، وخرج من مقر النادي في اتجاه حافلة الفريق مباشرة، فيما أكد مدرب ميلان ماسيمليانو اليغري أن ما حدث لا يجب تضخيمه، وقال إنها «عصبية ملعب، واعتقد أن الأمر انتهى في الملعب ولم يستغرق الأمر أكثر من دقيقة، وأعتقد أن السبب كان ردة فعل بعد الكرة المشتركة بين إبراهيموفيتش ولاعب الأهلي».

أما مدرب الأهلي الايرلندي ديفيد أوليري، فرفض الحديث عن الواقعة، وقال: «لا أريد أن اتطرق إلى ما حدث، فقد كانت أمسية جميلة لا يمكن أن نعكر صفوها بالحديث عن تلك الواقعة».

وبدوره التمس لاعب الأهلي حسن علي إبراهيم العذر للمهاجم السويدي، وقال «ما حدث نتيجة عصبية من اللاعب السويدي، الذي شعر بأنه لم يكن في يومه، وخرج عن شعوره، وأنا على العكس تقبلت ما حدث بروح رياضية وتوجهت إليه لمصافحته بعد المباراة، إذ إنني أدرك شعور اللاعب عندما لا يوفق في تسجيل الاهداف».

وصبت جماهير الأهلي غضبها على المهاجم السويدي، عبر المنتدى الرسمي للنادي، واتفق المشاركون على أن اللاعب أفسد الأجواء الودية الجميلة التي سيطرت على المباراة، وقالت إن الحكم كان مطالبا بطرد اللاعب لسوء السلوك، وأشار البعض إلى أنه من عشاق ميلان لكنه صدم بتصرف غير مسؤول من لاعب كبير، فيما قال آخرون إنهم كمشجعين لبرشلونة الإسباني لا يرغبون في عودة هذا اللاعب إلى صفوف البارشا مجددا، إذ يلعب هذا الموسم على سبيل الإعارة لميلان.

وجاءت المباراة في إطار استعدادات ميلان لمرحلة الإياب في الدوري الإيطالي الذي يحتل صدارته بعد الدور الأول، وضمن معسكر الفريق الشتوي في دبي، فيما استعان الأهلي بعدد من نجوم الأندية الأخرى لتعزيز صفوفه في اللقاء، انتهى الشوط الأول بهدف نظيف لميلان سجله النجم الهولندي كلارنس سيدورف (38) وفي الشوط الثاني أضاف بيرتا الهدف الثاني (52)، فيما سجل حسن علي إبراهيم هدف الأهلي (85).


حسن: هدفي ليس ضربة حظ

عبر لاعب الأهلي حسن علي إبراهيم عن سعادته بالعودة القوية في مباراة ميلان، وتسجيل هدف رائع هز به شباك الفريق الإيطالي الكبير، ونال استحسان جميع المراقبين عندما سدد الكرة قوسية على الطاير في مرمى ميلان.

وكشف حسن عن الذي دار بينه وبين رئيس مجلس إدارة النادي عبدالله النابودة، خلال فترة الاستراحة ما بين شوطي المباراة، وقال: «طالبني النابودة بتسجيل هدف في شباك ميلان، وقد وفّقت بفضل جهود زملائي».

وتابع حسن: «لعبت بعد فترة غياب طويلة بسبب الإصابة، وقد تعافيت تماما من الاصابة، ولكن أحتاج للمشاركة في المباريات، لاكتساب لياقة اللقاءات الرسمية للعودة بقوة».

وقال حسن إن الهدف الذي سجله لم يكن ضربة، حظ لأنه يجيد التسديد بكلتا قدميه، وقال: «وفقت في تسديد الكرة خصوصا أنها جاءت على حارس مرمى عالمي وكبير مثل ابياتي».

وأشار حسن إلى أن الفريق قدم مباراة جيدة، وقال «الحمد لله على النتيجة والأداء وأشكر ادارة النادي الاهلي على طلبها لاعبين من اندية الدولة الاخرى، وأخص بالشكر لاعبي اندية العين والوحدة والشباب والنصر ودبي، الذين لم يقصروا خلال المباراة».

 

مطر: جذب الجمهور إلى الملاعب هدف مهم

 

أكد نائب أول «طيران الإمارات» لدائرة خدمات المطار محمد مطر أن استقطاب الجماهير يعد هدفا مهما لمثل هذه المباريات الودية الكبرى التي تقام على أرض الدولة بمشاركة فرق عالمية، وهو ما كشفت عنه مباراة ميلان مع الأهلي، وقال مطر «مثل هذه المباريات تمثل فرصة حقيقية لجذب الجماهير إلى ملاعبنا الكروية، وأتمنى أن يتواصل النجاح المستقبلي في استضافة الفرق الأوروبية العريقة، وإقامة معسكراتها الشتوية في الإمارات».

 

سالم يعتبرها تاريخية

 

اعتبر لاعب الأهلي السابق، والنصر الحالي، سالم خميس أن مشاركته في مباراة ميلان الإيطالي تعد تاريخية بكل المقاييس، وقال: «أعتز بالمشاركة في هذه المباراة الكبيرة، فاللعب أمام فريق عالمي بحجم ميلان سينضم إلى تاريخ كل لاعب شارك في المباراة».

ووجه خميس الشكر إلى إدارة الأهلي على دعوته للمشاركة في المباراة، وقال إن الفريق قدم مباراة قوية، وميلان فريق كبير ويستحق الفوز.

 

بيانو: هدف حسن رائع

 

أشاد مهاجم الوحدة، البرازيلي فرناندو بيانو بالهدف الجميل الذي سجله لاعب الأهلي حسن علي إبراهيم في شباك ميلان الإيطالي، خلال المباراة الودية التي شارك فيها بيانو مع الفرسان الحمر خلال الشوط الثاني.

وقال بيانو: «أشكر إدارة الأهلي على دعوتي للمشاركة في المباراة أمام فريق كبير بحجم ميلان الإيطالي، الذي يضم بين صفوفه نخبة من اللاعبين الرائعين، وقد حاولت مجاراة مدافعي ميلان الأقوياء ونجحنا في هز شباكهم بهدف رائع».

وأشار بيانو إلى أنه سعيد باللعب مع الوحدة، ولا يوجد ما يمنع من استمراره مع الفريق خلال المرحلة المقبلة.

طباعة