الطاير: صـورة زيـادة مباريــــــــــات الدوري «غير واضحة»

دوري المحترفين مرشح لزيادة عدد مبارياته. تصوير: أسامة أبوغانم

كشف رئيس مجلس إدارة رابطة دوري المحترفين لكرة القدم الدكتور طارق الطاير عن وجود مشاورات مكثفة بين الرابطة من جهة والأندية واتحاد الكرة من جهة أخرى للتوصل إلى موقف موحد بشأن المقترحات الجديدة التي أعلنها الاتحاد الآسيوي، أخيراً، بخصوص زيادة عدد مباريات الدوري في القارة الصفراء إلى 27 مباراة خلال الموسم الكروي المقبل «2010/2011»، إضافة إلى رفعها الى 33 مباراة في الموسم الذي يليه في «2011/2012». ووصف الطاير الصورة الحالية بأنها «غير واضحة» بالنسبة للرابطة في أعقاب التطورات الأخيرة التي كشف عنها الاتحاد الآسيوي، مؤكداً أن كل الخيارات تبقى مطروحة بشأن ما هو أصلح للكرة الإماراتية من بين هذه الخيارات، لكن إن كانت الرابطة مخيرة بين ما هو مطروح حالياً، وفي ما إذا كان ذلك سيؤثر سلبا أم إيجابا في المقاعد المخصصة للامارات في الدوري الآسيوي.

وقال الطاير لـ«الإمارات اليوم» إن «جميع هذه التساؤلات تحتاج إلى إجابات واضحة، في ما يتعلق بعدد الاندية المشاركة في الدوري وقوة المنافسة وغيرها من الأمور».

ويدور جدل واسع في الأوساط الرياضية بشأن موقف رابطة المحترفين والأندية الاماراتية من التوجه الجديد لزيادة عدد المباريات في الدوريات الآسيوية. وأضاف «بدأنا بالفعل تحركات ومشاورات مع الأندية المعنية واتحاد الكرة بهدف التوصل الى موقف موحد، وسيكون لنا جلسة مشتركة مع هذه الاندية وكذلك مع اتحاد الكرة لدراسة كل الخيارات المتاحة، كما سنعقد أيضاً جلسة مشتركة مع هذه الجهات بعدما نعود من العاصمة الماليزية كولالمبور في مارس المقبل لحضور اجتماع يعقده الاتحاد الآسيوي للحديث في هذا الموصوع، حيث سنكون قد وقفنا على الامور عن قرب بشأن هذه المقترحات التي طرحها الاتحاد الآسيوي لدراسة زيادة عدد المباريات».

وعما إذا كانت الرابطة في وضع يسمح لها بالمساومة في هذا الخصوص مع الاتحاد الآسيوي، قال «هذا سؤال مهم، فهل نحن فعلاً في وضع يسمح لنا بالمساومة في هذا الامر؟ وكم سيكون عدد مقاعدنا في البطولة الآسيوية؟ وقد شرحنا للاخوة في الاتحاد الآسيوي انه وبجانب المسابقة الرئيسة لدوري المحترفين فإننا ننظم أيضا مسابقات اخرى مثل كأس رابطة الاندية المحترفة وكأس السوبر، تستدعي ان ينظر إليها الاتحاد الآسيوي بعين الاعتبار، حيث اننا طلبنا منه ضرورة إعادة النظر في المقترحات التي أعلنها في هذا الخصوص لأن الصور غير واضحة كما ذكرت».

وعما إذا كانت الرابطة ستقبل بالتوجه الجديد أم سترفضه، أكد الطاير أن هذا الامر سابق لأوانه، لافتاً الى ان المهم بالنسبة لهم هو قوة المنافسة والدفاع عن حقوق الأندية.

بيع التذاكر
وعما يتردد من الرابطة بصدد استقطاب شركة متخصصة للقيام بعملية تنظيم وبيع تذاكر دخول المباريات للجمهور، قال الطاير إن «الرابطة قطعت شوطا كبيرا في ما يتعلق بعملية تنظيم وطرح تذاكر دخول المباريات حتى تكون بصورة أكثر تنظيما عما يحدث حالياً، انسجاماً مع التحولات والتطـورات الجديـدة التي تقوم بها الرابـطة في مختلف الامور وصولا الى الوضع الأمثل بما يحقق الاهداف المرجوة».

وأوضح «دخلنا في مناقشات في هذا الخصوص مع شركات متخصصة في بيع الاجهزة التي تنظم عملية بيع التذاكر ودخول المشجعين المباريات».

وتابع «هناك أندية قطعت شوطا كبيرا في هذا الاتجاه من بينها الشارقة والاهلي والعين، لذلك فإننا بحاجة الى تنظيم مسألة بيع التذاكر ودخول الجمهور والعمل على تطوير هذه العملية بصور اكثر فاعلية، كما ان هذا الجمهور بحاجة إلى أن يعرف من أين يشتري تذاكر المباريات وأرقام المقاعد التي يجلس عليها، وستقوم الرابطة بتجريب العملية على أحد الأندية حول كيفية تنظيم عملية الدخول وبيع التذاكر».

طباعة