اليماحي: الحكـم عبـدالواحـــد بريء من خسارة عجمان

عجمان قاتل من أجل الفوز لكنه خسر 2/.3 تصوير: جوزيف كابيلان

اعتبرعضو مجلس ادارة اتحاد كرة القدم رئيس لجنة الحكام ناصر اليماحي، أن فوز فريق الوحدة على عجمان بثلاثة اهداف مقابل هدفين في ختام الجولة 13 من دوري المحترفين لكرة القدم جاء بمجهود لاعبي العنابي خلال المباراة وليس بقرارات الحكم عبدالواحد خاطر.

ورفض اليماحي اتهامات رئيس مجلس ادارة نادي عجمان خليفة الجراح للجنة الحكام، بأنها أسندت المباراة لحكم من دوري الهواة ضمن مخطط غير رياضي يهدف لمساندة الفرق الكبيرة وإسقاط عجمان في هذه المباراة لمصلحة الوحدة.

وأكد أن عبدالواحد قاد المباراة بشكل جيد ولم يقع في اخطاء تحكيمية مؤثرة في نتيجة المباراة، لافتاً الى ان حكام دوري الهواة يتفوقون في بعض الأحيان على القضاة الدوليين، وأن الحكم ينظر فقط إلى لون قمصان الفريقين في الملعب وليس لاسميهما.

وكان رئيس مجلس ادارة نادي عجمان خليفة الجراح اتهم الجهات الرياضية المسؤولة عن تنظيم دوري المحترفين وتحديداً لجنة الحكام بالعمل لمصلحة الفرق الكبيرة في الدوري ضد الأندية الأخرى، معتبراً ان القرارات التحكيمية للحكم عبدالواحد خاطر تسببت في خسارة فريقه أمام الوحدة، وصبّ جام غضبه بعد المباراة، قائلاً «نشعر بوجود مخطط غير رياضي لمساندة الكبار في الدوري دون وضع اعتبار للفرق الأخرى، ومن الأفضل لعجمان اللعب في دوري الهواة على أن يتواجد في دوري المحترفين في مثل هذه الأجواء».

وكشف اليماحي أن اول فوز حققه عجمان في دوري هذا الموسم جاء خلال مباراته امام الظفرة التي قادها حكم درجة أولى، فضلاً عن ان فوزه على العين اخيراً في مسابقة كأس رئيس الدولة لكرة القدم كان ايضاً خلال مباراة قادها حكم درجة أولى.

وقال إن «المبررات التي ساقها الجراح في اتهامه للحكم غير واقعية وبعيدة تماماً على الواقع، وجميع قضاة الملاعب فوق الشبهات، ولو ثبت ان هناك حكماً يجامل فريقاً على حساب الآخر فإنه سيتعرض للعقوبة، وتبقى ثقتنا كبيرة بالحكام سواء كانوا دوليين أم درجة أولى».

ونفى رئيس لجنة الحكام بشكل قاطع وجود اي مجاملات من قضاة الملاعب للفرق الكبيرة على حساب الصغيرة، مشيراً إلى أنهم يتعاملون مع جميع الفرق سواسية دون اي مجاملة او محاباة.

وأكد رئيس لجنة الحكام ان برنامج تعيينات الحكام للمباريات تم وضعه منذ بداية الموسم الكروي، نافياً ان تكون لجنته تعمدت اسناد مباريات محددة لحكام بعينهم.

وقال «لم تكن للحكم عبدالواحد خاطر أخطاء تحكيمية مؤثرة في نتيجة المباراة، كما ان الوحدة فاز في الملعب بجهود لاعبيه وليس بإرادة او قرارات الحكم لأن الحكم عندما يقود أي مباراة لا ينظر الى اسم الفريقين وإنما الى لونيهما، حيث لا يوجد قاضٍ في الملعب يتعمد خسارة فريق بعينه».

وأضاف «إذا كانت نتائج عجمان سلبية في الدوري فإن ذلك ليس ذنب الحكم او لجنة الحكام، لأن عليه ان ينظر الى نتائجه دون ان يحمل الحكم مسؤولية ذلك».

وأكمل «كون عبدالواحد حكم درجة اولى فإنه ليس اقل كفاءة من الحكام الدوليين، بل هناك حكام درجة اولى يتفوقون في بعض الأحيان على الدوليين، وقد سبق لعجمان ان حقق اكثر من فوز في مباريات عدة قادها حكام درجة اولى، فلماذا لم يعترض منذ البداية على ادارة حكام درجة اولى لمبارياته، لكنه فقط يعترض حينما يتعرض للخسارة، وهذا ليس مسؤولية لجنة الحكام أو الحكام كونهم يتعاملون مع الجميع بسواسية».

حمد سيعود أقوى  مما كان



كشف رئيس لجنة الحكام في اتحاد كرة القدم ناصر اليماحي، أن اللجنة تنتظر القرار النهائي للجنة الانضباط باتحاد كرة القدم حول قضية باقة الورد التي قدمها نادي الجزيرة للحكم علي حمد، خلال مباراة الفريق مع الوصل في الجولة 11 لدوري المحترفين، مؤكداً انه واثق بأن حمد لن يتأثر بما حدث وأنه سيعود اقوى مما كان. ووصف اليماحي الباقة بأنها باقة محبة تقديراً للنجاحات الكبيرة التي حققها الحكم أخيراً كونه حصد المركز الأول عربياً والثاني آسيوياً والـ16 دولياً في ترتيب الحكام، وفقاً لتصنيف الاتحاد الدولي للإحصاء الرياضي

طباعة