صراع سداسي على غولف «أوميغا دبي»

الإيرلندي روري ماكلروي.           تصوير: ساتيش كومار

تختتم، مساء اليوم، فعاليات بطولة أوميغا دبي ديزرت كلاسيك للغولف 2010 ،حيث يسدل الستار على الجولة الرابعة والأخيرة في واحدة من أقوى منافسات الجولات الاوروبية، التي تبلغ جوائزها 2.5 مليون دولار. وكانت الجولة الثالثة قد شهدت مشاركة 67 لاعبا فقط، كانوا قد تأهلوا من أصل 132 لاعبا، بدأت بهم البطولة كما حظي، يوم أمس، بحضور جماهيري مميز وتدافعت العائلات الى القرية الترفيهية للاستمتاع بالطقس والتسهيلات المتوافرة بها. وبدأت ملامح الصدارة تلوح في الأفق، حيث يتزاحم عليها ستة لاعبين، احتدمت بينهم المنافسة، هم التايلاندي تونغ تشوي جيدي والإسباني جيمينز ومواطنه كيروس والبريطاني لي ويستوود والإيطالي موليناري والبريطاني باول كاسي والأيرلندي حامل اللقب روري ماكلروي، الذي سيقاتل اليوم من أجل الدفاع عن اللقب. وفي جانب آخر، أكد نائب رئيس مؤسسة الغولف في دبي الرئيس التنفيذي محمد جمعة بوعميم، أن نقل ملكية مؤسسة الغولف في دبي الى هيئة دبي للاستثمارات يعد خطوة بالغة الأهمية، حيث ستعمل المؤسسة تحت مظلة الهيئة، ما سيتعزز دورها كأحد أبرز مروجي ومنظمي الأحداث في عالم الغولف، وفي مدينة من اكثر مدن العالم نموا.

طباعة