الأبيض الصغير يسقط أمام مانشستر سيتي

من مباراة المنتخب ومانشستر سيتي.              الإمارات اليوم

مُني منتخبنا الوطني للناشئين تحت 17 سنة بخسارة قاسية أمام نادي مانشستر سيتي الإنجليزي بثلاثية نظيفة أول من أمس، على ملعب طحنون بن محمد بالقطارة في الجولة الأولى ضمن مباريات المجموعة الثانية من البطولة الودية للناشئين التي يستضيفها نادي العين.

وبعد نهاية سلبية للحصة الأولى من المباراة انتظر الفريق الإنجليزي الدقيقة 54 لافتتاح التسجيل عن طريق جون جوديتي أبرز لاعب في المباراة من خطأ دفاعي فادح في التمركز.

ومنح مدافع الأبيض سعيد أحمد، التقدم الثاني لنادي مانشستر سيتي بالخطأ في مرماه بعد أن حاول إبعاد عرضية جون أنجل في الدقيقة ،79 قبل أن يختتم البديل إيريك جوهانسن الثلاثية بطريقة جيدة في مرمى أحمد شامبية في الدقيقة .86 ووضعت النتيجة الفريق الإنجليزي في مقدمة المجموعة الثانية قبل مباراته المقررة اليوم الخميس أمام إنتر ميلان الإيطالي، فيما تنتظر منتخبنا الوطني مهمة صعبة أمام الإنتر يوم السبت.

وظهر الإعياء على لاعبي المنتخب الوطني بعد الاستراحة رغم أفضليتهم الميدانية الجيدة في النصف الأول من المباراة، ما ساعدهم على تهديد مرمى الضيوف خصوصاً اللاعب فهد سالم حديد الذي كان شكل علامة فارقة في صفوف الأبيض.

من جهته عزا مساعد مدرب منتخب الناشئين سليم عبدالرحمن الخسارة القاسية أمام مانشستر سيتي إلى عدم جهوزية اللاعبين الكافية قبل مشاركتهم في البطولة بسبب تفرغهم لأداء امتحانات نصف العام الدراسي، لافتاً إلى أنهم يركزون على الفائدة الفنية للاعبين من خلال الاحتكاك مع مدارس كروية مختلفة.

وفي المقابل اعتبر مدرب نادي مانشستر سيتي سكوت سيليرز الفوز الأول في البطولة جيداً للاعبين قبل الانتقال إلى مواجهة فريق الإنتر مساء اليوم، لافتاً إلى أن الهدف الأول فتح شهية اللاعبين أمام مرمى الخصم. ورداً على سؤال حول منتخب الناشئين قال سيليرز: «يتعين على المدرب تعزيز الاهتمام بالناحية الفنية في التدريبات».

طباعة