القرقاوي: «مجلس دبي» تجاهل دعم بطولة السلة الدولية

إسماعيل القرقاوي.

 كشف رئيس اتحاد كرة السلة اللواء اسماعيل القرقاوي، أن اتحاده بذل جهداً كبيراً من اجل اقامة بطولة دبي الدولية بنسختها الـ 21 المقررة نهاية الشهر الجاري وحمايتها من الإلغاء، بعد أن واجهت عقبات مالية.

وقال القرقاوي عقب الاجتماع الثاني للجنة العليا أول من أمس، في تصريحات للصحافيين «نعترف بأنه لولا طيران الإمارات والسوق الحرة وجهود الرئيس الفخري للاتحاد قاسم سلطان، لما كان للبطولة أن تقام هذا العام».

وأضاف «خاطبنا مجلس دبي الرياضي أكثر من مرة لدعم البطولة مادياً، ورغم مطالبته لنا ببعض التفاصيل المتعلقة بالتنظيم واحتياجتنا المادية الا أنه تجاهل دعمنا بأي صورة على عكس مواقف اخرى له مع بطولات أقل بكثير من بطولة دبي الدولية لكرة السلة يدعمها بشكل سخي للغاية».

وأوضح «اتفقت مع أعضاء اللجنة المنظمة للبطولة على اقامة هذه البطولة حتى لو كلفهم الأمر ان يتحملوا نفقات اقامتها من جيوبهم الخاصة».

واسترسل «طلبنا من مجلس دبي ان يرعى المنتخب الوطني المشارك في البطولة، لكنه للأسف لم يستجب لطلبنا وترك البطولة وكأنها لا تحمل اسم الإمارة التي تحمل اسمها»، لافتاً الى أن البطولة هذا العام ستكون مختلفة من حيث الشكل والنظام أيضاً بما يعزز رغبة القائمين على البطولة لتقام بشكل أفضل في كل عام، خصوصاً انها تتزامن هذه المرة مع الاحتفال بالذكرى الرابعة لتولي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، راعي البطولة، حكم إمارة دبي».

وكانت اللجنة العليا المنظمة للبطولة قد عقدت اجتماعاً موسعاً ليلة اول من أمس برئاسة اللواء اسماعيل القرقاوي لوضع اللمسات الأخيرة المتعلقة باستضافة البطولة، حضره اعضاء اللجنة العليا ورؤساء اللجان العاملة فيها.

وقال مدير البطولة عبدالله الأنصاري إن هناك مقترحين قدما خلال الاجتماع للشكل الذي ستكون عليه البطولة هذا العام، احدهما يتضمن مشاركة 10 فرق في البطولة يتم تقسيمها الى مجموعتين، بحيث تضم كل مجموعة خمسة فرق ويصعد أول وثاني كل مجموعة للدور نصف النهائي، فيما يتضمن المقترح الثاني مشاركة 12 فريقاً في البطولة يتم تقسيمها الى ثلاث مجموعات وتضم كل مجموعة أربعة فرق. وأضاف الأنصاري «سيختلف نظام البطولة في حال مشاركة 12 فريقاً، بحيث يوضع على رأس المجموعة الأولى الرياض اللبناني حامل لقب النسخة الماضية، وزين الأردني وصيف النسخة الماضية على رأس المجموعة الثانية، وسيتم اختيار الجلاء السوري صاحب المركز الثالث في النسخة السابقة على رأس المجموعة الأخيرة، ويتأهل اول وثاني كل مجموعة، بالإضافة الى أفضل فريقين ليكتمل عقد الفرق المتأهلة للدور ربع النهائي.

وبين «تم وضع الاتحاد السكندري المصري والاتحاد السوري ضمن الفرق المرشحة للمشاركة، بيد أن اعتماد مشاركتهما رسمياً في البطولة ستتوقف على وجود رعاة رسمين ليلعبا بأسمائهم في البطولة».

وتتحمل الشركات الراعية نفقات وإعاشة الفرق المشاركة في البطولة نظير ان تلعب باسمها. وأوضح الأنصاري «تم خلال الاجتماع ايضاً تقديم مقترح بتأجيل انتهاء البطولة ليوم واحد ليقام النهائي يوم 24 يناير بدلاً من ،23 كما كان محدداً من قبل نظراً لتعارض هذا اليوم مع اقامة مباراة الدور نصف النهائي لمسابقة كأس رئيس الدولة لكرة القدم، والذي سيجمع الجزيرة مع الشباب وانشغال القنوات التلفزيونية ووسائل الإعلام الأخرى بمتابعة هذا الحدث وإمكانية أن يؤثر هذا الحدث في اليوم الختامي».

يعقد الاتحاد مؤتمراً صحافياً السبت المقبل بفندق رادون ساس لإعلان قرعة بطولة دبي الدولية التي ستقام على صالة النادي الأهلي خلال الفترة من 14 إلى 24 من يناير الجاري.
طباعة