راشد عبدالرحمن: دومينيك يلزمه مزيد من الجرأة

راشد عبدالرحمن.

أكد لاعب الجزيرة الحالي والمنتخب الوطني السابق راشد عبدالرحمن انه من الصعب الحكم بان المنتخب اكتسب هوية أو شخصية جديدة، رغم الصورة الحديثة التي ظهر بها أخيرا، وفوزه على المنتخب الماليزي بخمسة اهداف دون رد في التصفيات المؤهلة لنهائيات أمم آسيا لكرة القدم.

واعتبر أن الفرنسي دومينيك مدرب المنتخب يحتاج إلى شجاعة وجرأة أكثر في قيادته للمنتخب في الفترة المقبلة من اجل ابراز الشخصية الحقيقية للابيض، داعيا إلى التركيز بصورة اكبر خلال المباراة المرتقبة للأبيض أمام أوزبكستان في الجولة الثانية من تصفياببت امم آسيا المقررة نهائياتها 2001 في الدوحة.

واشار الى أن الضغوط العنيفة التي واجهها المنتخب في «خليجي 19» اثرت في معنويات اللاعبين، معتبرا ان المنتخب العماني كان يتحاشى مواجهة الابيض في المباراة النهائية اكثر من ملاقاة المنتخب السعودي، لذلك كان العمانيون يعملون بكل قوة لتجنب ملاقاة الابيض في النهائي الخليجي، على حد تعبيره.

وقــال عبدالرحمن لـ«الإمارات اليوم»: «رغم البـداية الموفقة للمنتخب بفوزه على منتخـب ماليزيا بخمسة اهداف نظيفة إلا ان علينـا ان لانخدع انفسنا بذلك الفوز لانه تحقـق امام منتخب ضعيف، ويجب ألايكون مقيــاسا نختبر به قوة منتخبنا من عدمها، لان المقياس الحقيقي يكون من خلال اللعب امام منتخبات قوية مثل المنتخب الاوزبكي الذي سيواجهه المنتخب يوم الاربعاء المقبل».

واعتبر ان المنتخب كسب عناصر جديدة مثل حمدان الكمالي ووليد عباس وفارس جمعة، مشيرا الى ان لمرحلة المقبلة تتطلب فرض المدرب دومينيك لشخصيته بصورة اكبر من تلك التي شاهدناها خلال بطولة كأس الخليج حتى يمكن الحكم له او عليه من خلال عمله مع الابيض، باعتباره خليفة لمدرب كبير مثل ميتسو مدرب المنتخب السابق وقطر الحالي.

ورأى راشد عبدالرحمن ان لاعب نادي عجمان عبدالرحمن ابراهيم ورغم خبرته الكبيرة الا انه مظلوم في عملية الاختيار لصفوف الابيض، معتبرا ان العناصر الشابة في حاجة للاستفادة من خبرة لاعب بحجم عبدالرحمن ابراهيم. وكشف راشد عن وجود القديم مع المنتخب مهم مثل محمد عمر وعبدالسلام جمعة وعبدالرحيم جمعة مهم، مشيرا الى انه ورغم ان اللاعب محمد عمر لم يظهر بالمستوى المطلوب الا ان الوجوه الصاعدة ستستفيد من وجوده من خلال تعليماته وقيادته للمنتخب في الملعب نظرا لكونه لاعبا صاحب خبرة كبيرة في المستطيل الاخضر، مؤكدا ضرورة عدم تحميل اللاعبين الشباب في المنتخب ضغوطا اكبر حتى لايأتي ذلك بنتائج عكسية على هؤلاء اللاعبين.

طباعة