ناد إيطالي يعيد مدربا بعد يومين من إقالته

بعد يومين فقط من إقالته، عاد دافيدي نيكولا اليوم مدربًا لنادي ساليرنيتانا، صاحب المركز السادس عشر في الدوري الايطالي لكرة القدم. وأعلن ساليرنيتانا الاثنين إقالة نيكولا بعد يوم من الخسارة المذلة 2-8 ضد مضيفه أتالانتا في المرحلة الثامنة عشرة من "سيري أ".

وفشل الفريق في تحقيق الفوز في مبارياته الست الأخيرة حيث مني بأربع هزائم مقابل تعادلين، ما أدى إلى تراجعه إلى المركز السادس عشر، على بُعد تسع نقاط من منطقة الهبوط. وقال نيكولا في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي الاربعاء إنه سيبقى مدربًا للفريق بعد مشاورات أجراها مع مالك النادي دانيلو إيروفولينو الثلاثاء مؤكدًا "طلبت من الرئيس بكل قواه أن يعيد النظر في قراره".

وفي اتصال مع وكالة فرانس برس، أكد النادي القرار وأن نيكولا سيستمر بالعمل بموجب العقد ذاته الذي يربطه بالنادي حتى عام 2024 والذي وقع عليه في يونيو الماضي بعد أن نجح بأعجوبة في إبقاء الفريق في دوري الاضواء مع نهاية الموسم الفائت.

وصل نيكولا (49 عامًا) الى ساليرنيتانا في فبراير 2022 عندما كان الفريق يحتل المركز الاخير في الدوري وفي طريقه الى الهبوط الى "سيري ب".
لكنه نجح في البقاء بين الكبار في المرحلة الاخيرة من الموسم الماضي بفارق نقطة عن منطقة الهبوط، بعد أن خسر فقط مباراة واحدة من آخر ثماني وفاز بأربع.

 

طباعة