منع جماهير مرسيليا من مرافقة فريقهم إلى باريس.. "العداء قوي"

لن تتمكن جماهير نادي مرسيليا من السفر إلى باريس لتشجيع فريقها في قمة الدوري الفرنسي لكرة القدم، الأحد، ضد باريس سان جرمان المتصدر، وفقا القرار صادر عن وزارة الداخلية.

وأوضح القرار المنشور قبل يوم من المباراة المرتقبة: "بدءا من منتصف الليل، تُحظر الحركة الفردية او الجماعية، بأية وسيلة، لأي شخص يدعي تشجيع أولمبيك مرسيليا أو يتصرف على هذا النحو، بين بلديات منطقة بوش دو رون من جهة وإيل دو فرانس من جهة ثانية".
هذا القرار الاعتيادي في مباريات سان جرمان وغريمه مرسيليا تم تبريره بـ"العداء القوي" بين مشجعي الناديين.
وتعود المباراة الأخيرة بينهما بحضور جماهير الفريقين إلى 28 فبراير 2018، عندما "أصيب ثمانية أفراد من رجال الأمن" بحسب ما أضاف القرار.
ووقعت عدة أحداث تورط فيها مشجعون هذا الموسم في الدوري الفرنسي في ليون، نيس، مرسيليا، لنس، بريست وانجيه، ما دفع لجنة الانضباط في رابطة الدوري الفرنسي إلى معاقبة تلك الأندية. كما تم منع انتقال جماهير لنس السبت في ديربي الشمال ضد ليل".
ويتصدر سان جرمان ترتيب الدوري بفارق كبير يبلغ 12 نقطة عن مرسيليا، ما يضعه على مقربة من استعادة اللقب.

 

 

طباعة