بالفيديو: هدف ساحر للأسطورة ميسي.. راقب وتعلم يا غريزمان

فرض النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي نفسه رجل المباراة الأول في نهائي كأس ملك إسبانيا لكرة القدم التي توج النادي الكاتالوني بلقبها للمرة 31 في تاريخ المسابقة، إذ سجل هدفين من أصل رباعية نظيفة في مرمى أتلتيك بلباو.

واستعاد ميسي ابتسامته العريضة، أمس السبت، بعدما غابت عن وجهه فترة طويلة كان فيها تعيساً وفاقداً الروح أمام تخبطات إدارة برشلونة السابقة قبل عودة خوان لابورتا لرئاسة النادي لبث الأمل في ميسي ويثنيه عن قرار كان قد اتخذه سابقاً بالرحيل عن النادي الكاتالوني.

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by ESPN FC (@espnfc)

وسجل ميسي هدفاً ساحراً كعادته، ولكن هذه المرة كان مدرسة في كرة القدم، حين استلم الكرة من قبل منتصف الملعب وقاد الهجمة من بدايتها ثم انتقل إلى ملعب الخصم من الجناح الأيمن واخترق سريعاً قبل أن يتبادل كرة ثنائية مع الهولندي الشاب فرينكي دي يونغ ويشق طريقه للمرمى، ويراوغ بمهارة بين مدافعين قبل التسديد على يمين الحارس وسط ذهول المتابعين واستسلام لاعبي بلباو.

 وكان الهدف الثالث لبرشلونة في المباراة والثاني لميسي بعدما أحرز "البرغوث" هدفين في الدقيقتين 68 و72، وسجل الهدف الأول الفرنسي أنطوان غريزمان (60)، وجاء الثاني برأس دي يونغ (63).

المفارقة الحقيقية في المواجهة أن غريزمان (المنتقل إلى برشلونة مقابل 120 مليون يورو) أهدر عدداً من الفرص السهلة المحققة للتسجيل، في وقت رد عليه ميسي بغزل هدف على طريقته الخاصة.

 

طباعة