غوارديولا وزيدان يطالبان بالمزيد من الفعالية للتقدم في أبطال أوروبا

طالب الإسباني جوزيب غوارديولا والفرنسي زين الدين زيدان مدربا مانشستر سيتي الانجليزي وريال مدريد الإسباني على التوالي لاعبي فريقيهما بالمزيد من الفعالية أمام المرمى، رغم قطعهما شوطا كبيرا نحو الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، بفوزيهما الثمينين أمس، خارج القواعد الأربعاء في ختام ذهاب الدور ثمن النهائي.
وأصر غوارديولا عقب فوز فريقه على بوروسيا مونشنغلادباخ الالماني (2-صفر)، على أن فريقه لا يزال بحاجة إلى "أن يكون أكثر دقة وفعالية في الهجوم".

وقال "حققنا نتيجة جيدة وأنا سعيد بها، دائمًا ما يكون الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا صعبا، حتى لو أننا لم نلعب في ألمانيا وأقيمت المباراة خلف أبواب مغلقة" في إشارة الى خوض اللقاء في العاصمة المجرية بودابست بسبب قيود السفر المفروضة من قبل ألمانيا على الوافدين من إنكلترا.

وفي المباراة الثانية، اعترف زيدان بمعاناة فريقه للفوز على مضيفه أتالانتا الإيطالي (1-صفر) قائلا "لم نقدم مباراة رائعة، لم نجد المساحات، حاولنا لكننا لم ننجح، والطرد أرغمنا على تغيير خطتنا" في إشارة الى البطاقة الحمراء التي تلقاها مدافع أتالانتا السويسري ريمو فرويلر في الدقيقة 17.
واضاف "لكنها نتيجة جيدة، سجلنا هدفا خارج أرضنا، ولم تستقبل شباكنا أي هدف، لكن لا تزال هناك مباراة إياب، لذلك لا تزال هذه المواجهة مفتوحة. سيتعين علينا تقديم مباراة كبيرة في مدريد لبلوغ ربع النهائي" في 16 مارس المقبل.

واشاد زيدان بمواطنه الظهير الايسر فيرلان مندي الذي سجل هدف الفوز بتسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة (86)، وقال "انا سعيد من أجله لأنه سجل هدف الفوز وبالقدم اليمنى. انه يمتاز بها منذ فترة طويلة. يسدد بقوة بقدمه اليمنى أكثر من اليسرى. قدمه اليسرى أكثر دقة، واليمنى أقوى".

طباعة