كورونا يتسلل إلى سيارات الفورمولا 1.. إصابة في فريق مرسيدس

أعلن فريق مرسيدس، بطل العالم في سباقات سيارات فورمولا-1، قبل سباق جائزة إيفل الكبرى اليوم الجمعة، إصابة شخص ثان بفيروس كورونا ضمن صفوف الفريق، مشيراً إلى نتيجة غير حاسمة لآخر.

وبعدما أبلغ مرسيدس عن إصابة بفيروس كورونا أمس الخميس، ذكر الفريق أن وفده الموجود في نوربرجرينج جرى اخضاعه للفحوص مرة أخرى.
وقال النادي:"وفقا للبروتوكولات، لن يتواجد أربعة أفراد إضافيين  من الفريق، جاءت نتائجهم سلبية، في السباق".
وأضاف الفريق:"سافر ستة بدلاء من بريطانيا وسوف يشغلون الأدوار مع الفريق".
ولم يعلن مرسيدس عن اسم الشخص المصاب بالفيروس ولكن الفريق أكد أن الأمر لا يتعلق بالسائقين لويس هاميلتون وفالتيري بوتاس.
وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) أن النتائج الإيجابية ليست لأشخاص معروفين.
ويقام موسم فورمولا-1 وسط قواعد صارمة للسلامة والنظافة. وتعمل الفرق في فقاعات وفقاعات صغيرة لضمان مشاركتهت في السباق حتى لو أصيب شخص ما بالفيروس.
ويظل سيرجيو بيريز، سائق فريق ريسينج بوينت، هو السائق الوحيد الذي أصيب بالفيروس حتى الآن.

طباعة