التلفزيون الصيني يجدد مقاطعته لمباريات السلة الأميركية

حجم خسارة دوري «إن بي إيه» سيكون بمئات ملايين الدولارات. أرشيفية

جدد التلفزيون الصيني الرسمي الاثنين تصميمه على عدم نقل مباريات دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وأعلنت قناة التلفزيون المحلي «سي سي تي في» الإخبارية في شريط فيديو على موقع «ويبو» الموازي لـ«تويتر» في الصين، حيث ظهر مقدم للقناة يقرأ البيان «من أجل إسكات الشائعات، يجب أن نجدد التأكيد من جديد أننا لم نقم حتى يومنا هذا باستئناف الاتصال أو بدء الحوار مع رابطة الدوري الأميركي للمحترفين».

وأوقفت قناة «سي سي تي في» بث مباريات الدوري الأميركي للمحترفين منذ أكتوبر الماضي بسبب تغريدة داعمة لاحتجاجات حصلت في هونغ كونغ، للمدير العام لنادي هيوستن روكتس داريل موري، قوبلت بانتقادات واسعة في الصين، ما أدى الى خسارة روكتس عقوداً إعلانية مع شركات صينية وتوقف بعض القنوات التلفزيونية عن عرض مباريات الدوري الأشهر لكرة السلة في العالم.

وأضافت القناة «في ما يتعلق بقضايا السيادة، فإن موقفنا شديد وحازم ومتسق ولا يوجد مجال للمناورة. يجب أن يفهم الدوري الاميركي للمحترفين هذا الموقف».

وكان مفوض رابطة الدوري الأميركي آدم سيلفر أعلن في فبراير الماضي على هامش مباراة كل النجوم (أول ستار) في شيكاغو أن «حجم الخسارة سيكون بمئات ملايين الدولارات.. على الأرجح نحو 400 مليون».

وفي حين بدا أن سيلفر يحاول التقليل من حجم هذه الخسائر، أقر في الوقت عينه بأن هذا المبلغ «مهم، لن أدعي العكس».

وأكد المسؤول الأميركي أنه لا يرغب في «الهروب من ذلك.. لكنني لا أعتقد ان الأمر سيتسبب بضرر دائم لنشاطنا هناك».

وتوقع سيلفر أن تعاود القناة الرسمية الصينية «سي سي تي في» بث مباريات من دوري المحترفين الأميركي، من دون أن يحدد موعداً لذلك.

طباعة