مليونا درهم جوائز الفائزين من الرجال والسيدات

172 فريقاً تشارك في دورة الألعاب الحكومية الثانية

جانب من اللقاء التعريفي مع ممثلي الفرق والجهات المشاركة. من المصدر

أعلنت اللجنة المنظّمة لبطولة الألعاب الحكومية، التي تقام في الثالث من أبريل المقبل وتستمر لمدة أربعة أيام بتنظيم المجلس التنفيذي لإمارة دبي، بالشراكة مع مجلس دبي الرياضي، عن مشاركة 172 فريقاً، من بينها 108 فرق للرجال، و64 فريقاً للسيدات، والبالغ مجموع جوائزها مليوني درهم توزّع بالتساوي بين الفريقين.

وعقدت اللجنة المنظمة لقاءً تعريفياً، أمس، مع عدد من المسؤولين وممثلي الفرق والجهات المشاركة في بطولة الألعاب الحكومية 2019، حيث أكد مدير الألعاب الحكومية، مروان بن عيسى، أن تلبية الجهات الحكومية لدعوة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، للمشاركة في «الألعاب الحكومية»، يؤكد جدية وحماسة الجهات في الاستعداد للمنافسات، وإعداد فرقها بشكل جيد يتناسب مع البطولة، لتحقيق الأهداف المنشودة في ترسيخ ثقافة «فريق واحد هدف واحد».

كما أشار مروان بن عيسى الى أهمية توفير منصات مبتكرة كالألعاب الحكومية التي تحفز ترسيخ أهم القيم المؤسسية ومهارات العمل الجماعي والتفكير الاستراتيجي، والإصرار على الوصول للأهداف كثقافة مؤسسية في أوساط العمل الحكومي، ومشاركة هذه التجربة الريادية مع الجهات الحكومية المشاركة من مختلف الدول.

وشهد اللقاء عقد مراسم قرعة النسخة الثانية من البطولة، إذ تم تحديد الجولة والتحدي والمسار لبداية كل فريق، ومشاركة جدول المنافسات وتوزيع مشاركات الفرق خلال أيام البطولة الأربعة، كما تضمنت أجندة اللقاء عرضاً تعريفياً لتوضيح مراحل البطولة وطبيعة المنافسات، وآلية احتساب النقاط خلال التحديات.

وشمل اللقاء استعراض مبادئ التحكيم وإجراءات التظلم والعقوبات، بالإضافة إلى الترتيبات اللوجستية الخاصة بالبطولة، إلى جانب تعريفهم بالأدوار المترتبة عليهم في سبيل تجهيز فرقهم وإعدادها بالشكل الأمثل الذي يضمن لها المنافسة على اللقب.

ويستضيف اليوم الأول من البطولة جولتين يتنافس خلالهما 64 فريقاً نسائياً مشاركاً، ويتعين على الفرق اجتياز تسعة تحديات عبر أربعة مسارات لتصل فقط ستة فرق للسيدات للتصفيات النهائية. وفي اليومين الثاني والثالث تتنافس فرق الرجال، البالغ عددها 108 فرق، في ثلاث جولات لتخطي تسعة تحديات عبر أربعة مسارات ليتمكن ستة فائزين من الوصول للتصفيات النهائية.

ويتاح للفرق المتبارية مدة 10 دقائق فقط لإتمام كل تحدٍّ، بينما تأخذ الفرق المشاركة مدة ثماني دقائق فقط للاستراحة بين التحديات وإجراء تغييرات في تشكيلة الفريق، ويتولى مدير الفريق تقديم الدعم لفريقه ولعب دور حلقة الوصل بين الفريق واللجنة المنظمة والحكام ولجنة التظلمات.

ويشهد اليوم الرابع والأخير تنافس ستة فرق للسيدات ومثلها للرجال ممن تمكن من الوصول للنهائيات، للمواجهة في جولتين واجتياز التحدي الأخير والأكثر صعوبة، وسيحصل الفريقان الفائزان على لقب بطولة الألعاب الحكومية وجائزة مالية قدرها مليونا درهم لكلّ من فريقي الرجال والسيدات، وتقسم بالتساوي على أعضائهما.

نظام احتساب النقاط والمكافآت

تضمنت أجندة اللقاء عرضاً تعريفياً أوضح مراحل البطولة وطبيعة المنافسات، وآلية احتساب النقاط خلال التحديات. وينقسم كل تحدٍّ إلى مرحلتين يكتسب من خلالها الفريق المشارك خمس نقاط لكل مرحلة يجتازها، كما يحصل كل عضو في الفريق على نقطة حين يقوم بالضغط لمرة واحدة فقط على الزر المخصص له عند خط النهاية. ويتم احتساب النقاط الإجمالية وفقاً لسرعة الفريق في إتمام التحدي، بحيث يحصل الفريق على نقاطٍ إضافية لكل تحدٍّ بواقع 0.01 نقطة لكل ثانية في حال تم اجتياز التحدي في أقل من 10 دقائق.

كما تم التطرق إلى نظام احتساب نقاط المكافأة (البونص) المتوافرة في بعض التحديات، لتمكين الفرق من اكتسابها جراء اتخاذ إجراء أو قرار يتسم بالمخاطرة والمجازفة البعيدة عن الإطار التقليدي للتفكير والأداء.

طباعة