جمهور العنابي: ميتسـو السبـب

مشجع قطري غاضب بعد الخسارة أمام اليابان. أ.ف.ب

حمل الجمهور القطري المدرب الفرنسي برونو ميتسو مسؤولية الخسارة أمام اليابان 2/،3 والخروج من الدور ربع النهائي لنهائيات كأس آسيا المقامة حالياً في الدوحة، وأكدوا أن المدرب لم يتمكن من إدارة المباراة بشكل جيد وفشل في قراءة منتخب الساموراي، ولم يستطع الحفاظ على تقدم العنابي في الوقت الذي كان فيه اليابانيون يلعبون بـ10 لاعبين، فقط بعد طرد مايا يوشيدا في الدقيقة .62

وفي الوقت نفسه، دافع الاعلام الرياضي القطري عن ميتسو، وخرجت الملاحق الرياضية القطرية بعناوين تنصف المدرب وتشيد بالعنابي، رغم مرارة الخسارة التي سيطرت على الشارع القطري.

وحملت الملاحق الرياضية لصحف الشرق والراية والوطن والعربي في مقالاتها عناوين، مثل «كسبنا رجلاً وخسرنا الصعود» و«العنابي لم يقصر» و«كنتم رجالاً» و«خسرنا مباراة وكسبنا جيلا».

ومن جانبه، قال رئيس اتحاد كرة القدم القطري الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، أنه سعيد بمستوى العنابي الذي قدمه امام اليابان لكنه في الوقت نفسه حزين على النتيجة التي انتهت عليها المباراة.

وأشار في تصريحات صحافية عقب المباراة الى ان مستقبل ميتسو مع العنابي سيحدد لاحقا، وطالب جماهير قطر بإكمال نجاح البطولة وعدم التوقف عن التوجه الى الملاعب وحضور المباريات حتى يستمر نجاح كأس آسيا.

وعقب انتهاء المباراة تجمعت أعداد من الجماهير القطرية خارج ملعب الغرافة الذي استضاف المباراة، وطالبت برحيل ميتسو واتهمته بالفشل في ادارة المباراة. وأكدت ان المدرب الفرنسي لم يعد يصلح لقيادة العنابي، وأنه افتقد الطموح والقدرة على تحقيق البطولات.

بدوره، وجه مدير المنتخبات الوطنية القطرية فهد الكواري شكره الى الجماهير على وقوفها خلف العنابي وعدم تخليها عنه. وقال إن «الخروج من دور الثمانية يمثل صدمة، وتابع «قدم المنتخب القطري أداء متميزا خلال المباراة لكن خبرة لاعبي اليابان كان لها دور كبير في حسم نتيجة المباراة».

ووصف حارس منتخب قطر محمد مبارك خروج العنابي من البطولة بالأمر المحزن، وقال «لم نقصر وقدم اللاعبون كل ما يملكون لكن المنتخب الياباني عرف كيف يحقق الفوز بـ10 لاعبين فقط بفضل خبرتهم الكبيرة ووقوف الحظ بجانبهم».

ووجه اللاعب يوسف أحمد اعتذاره للجماهير القطرية، وقال ان «جميع اللاعبين كان لديهم إصرار على إسعاد كل عشاق العنابي».

وتابع «ضاع حلم كان قريبا منا وكنا نتطلع اليه وأهدرنا الكثير من الفرص عندما كان المنتخب الياباني يلعب بـ10 لاعبين فقط وهذه هي كرة القدم وعلينا تقبل نتائجها».

وانتقد محلل في قناة الكأس والدوري الزميل ماجد الخليفي المدرب الفرنسي برونو ميتسو، وقال ميتسو تعامل مع المباراة على طريقة الممثل المصري عادل امام في مسرحية «شاهد ما شفش حاجة».

وأكد أن ميتسو افتقد الاحترافية ولم يتمكن من ادارة المباراة بشكل متميز، وأن ميتسو كان مطالباً بغلق المساحات امام المنتخب الياباني بعد أن تقدمت قطر بهدفين لهدف، بدلا من فتح المساحات أمام لاعبي السامورا

طباعة