أنغولا في صور

استمر حفل افتتاح كأس الأمم الإفريقية في لواندا 45 دقيقة، تم خلاله استعراض تاريخ انغولا، واستخدم فيه كل ما يدل على أصالة الحضارة الانغولية. ودان الرئيس الانغولي جوزيه ادواردو دوس سانتوس «العمل الارهابي» الذي قامت به منظمة تحرير ولاية كابيندا بالهجوم المسلح على حافلة المنتخب التوغولي. وقال في كلمة الافتتاح «ندين بشدة هذا العمل الارهابي، ونعلن أن مباريات البطولة ستستمر في كابيندا.. ها نحن مجتمعون، وليكن الفوز من نصيب الأفضل». أ.ف.ب





عبر الجمهور الأنغولي عن سخطه على لاعبيه، بعد التعادل المخيب مع مالي في افتتاح البطولة، ولم يصدق الأنغوليون النتيجة التي انتهت عليها المباراة 4/،4 رغم أن منتخبهم كان البادئ بالتقدم برباعية نظيفة. وفي الصورة نظرة حادة لمشجع أنغولي تشوبها الحيرة مما حدث، خصوصاً أنه يمني نفسه بتحقيق منتخب أنغولا اللقب للمرة الأولى في تاريخها. أ.ب





أحد المشاركين في حفل افتتاح بطــولة الأمم الإفــريقية المقامـة حالياً في أنغولا يرتــدي الــزي التراثي الخاص بشعب بلاده، المرصع بالألوان الصفراء والسوداء والحمراء، وأسهم في إنجاح المشهد الافتتاحي للبطولة التي تستضيفها أنغولا للمرة الاولى، علماً بأنها تخوض النهائيات للمرة الخامسة، ونجحت مرة واحدة في تخطي الدور الاول وبلوغ الدور ربع النهائي، وكانت في النسخة الأخيرة في غانا عندما خسرت أمام مصر 1/.2 أ.ف.ب





وافق رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم سمير زاهر، على صرف 500 قميص تحمل شعار المنتخب المصري قبل مباراة الفراعنة اليوم في افتتاح المجموعة الثالثة لبطولة كأس الأمم الافريقية، المقامة حالياً في أنغولا ،2010 وتأتي رغبة زاهر في صرف تلك القمصان لضمان وجود مؤازرة من قبل الجماهير الأنغولية للاعبي الفراعنة خلال اللقاء، خصوصااً بعد شعور البعثة المصرية بأن المنتخب النيجيري استقدم معه بعض المشجعين في تلك المباراة. كما قرر إحضار تذاكر لجميع مباريات المنتخب المصري وتوزيعها بالمجان على أهالي مدينة بنغيلا، لضمان حضور أكبر عدد ممكن من الجماهير. د.ب.أ

طباعة