سيناريو سري للإطاحة باتحاد الكرة المصري

أصبح سيناريو الإطاحة بمجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة سمير زاهر جاهزاً في أروقة المجلس القومي للرياضة، ويعتبر رئيس الاتحاد السابق عصام عبدالمنعم رئيس تحرير الأهرام الرياضي، أقوى المرشحين لخلافته، وعلم من مصادر مطلعة ان المجلس القومي للرياضة أعد في سرية تامة وبعد المخالفات الكثيرة لمجلس ادارة الاتحاد الحالي، سيناريو الاطاحة به، والذي من المتوقع ان يجري تنفيذه بعد عودة المنتخب المصري من مشاركته في نهائيات امم افريقيا 2010 في انغولا من 10 الى 31 يناير الجاري.

واشارت المصادر الى ان المجلس القومي للرياضة يبحث منذ فترة كيفية التعامل مع المخالفات الكبيرة التي وقع فيها المجلس الحالي، والتي ادت الى استقالة اكثر من عضو، بداية بنائب الرئيس، وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي (فيفا) هاني ابو ريدة، ثم مجدي عبد الغني وايمن يونس.

ورغم التراجع عن الاستقالات، إلا أن الوضع ظل متأزماً بين الاعضاء، وجاء ضياع حلم التأهل إلى المونديال للمرة الثالثة على يد الجزائر ليفتح الملفات المؤجلة، ويخرج ما كان داخل الادراج المغلقة من مخالفات فنية ومادية، استغلها بعض الطامعين بالعودة إلى الاتحاد في تشويه صورة المجلس الحالي.
طباعة