اليمن يستضيف خليجي 20 والعراق 21

البوسعيدي يتحدث في المؤتمر الصحافي.

 أقر المؤتمر العام لرؤساء الاتحادات الخليجية والعراق واليمن خلال اجتماعه الذي عقد امس بقصر البستان في مسقط استضافة اليمن للنسخة 20 لبطولة كأس الخليج والعراق للنسخة رقم 21.

وقال رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم خالد البوسعيدي في مؤتمر صحافي عقده امس «قررنا قبول دعوة اليمن للمشاركة في النسخة 20 لبطولة الخليج والتي ستقام في دسيمبر من عام 2011».

وأضاف «تقرر عقد اجتماع غير عادي لرؤساء الاتحادات الخليج في اليمن خلال شهر ابريل المقبل لاقرار التوصيات التي ستتخذها اللجنة الفنية في ما يتعلق ببعض القضايا التي تخص البطولة الخليجية، والتي فوضها المجتمعون في المؤتمر العام باتخاذ القرارات حول بعض المقترحات المقدمة من بعض الدول».

واشار البوسعيدي «كان هناك اجماع من الدول الخليجية على ان تستضيف اليمن النسخة المقبلة من البطولة، وقد قدم الشيخ احمد بن عيسى رئيس الاتحاد اليمني كل الضمانات الخاصة بقدرة اليمن على استضافة البطولة للحدث في الموعد المحدد».

ونوه الى ان روساء الاتحادات الخليجية واليمن والعراق قد اتفقوا على عدم اقامة الالعاب المصاحبة خلال النسخة المقبلة للبطولة لعدم مشاركة اصحاب الارض بمنتخباتها في البطولة.

وشدد رئيس الاتحاد العماني انه لم يتم التوصل لاي اتفاق على استضافة البحرين للنسخة المقبلة، حال عدم التزام اليمن بوعدها ازاء الانتهاء من الترتيبات المتعلقة بالاستضافة.

وقال «لم نتطرق لهذا الامر مطـلقا لعدم وجود خلافات حول هذا الموضوع، فنص اللائحة واضح وصريح على ان يتم اسناد استضافة للبطولة للدولة التي تليها في الترتيب، واذا لم تكن العراق جاهزة سيتم اسناد البطولة للبحرين التي تتجه لاسناد النسخة رقم 22 للبطولة عام 2015».

وأضاف البوسعيدي «قدمت الامارات والكويت العديد من المقترحات التي تم تحويلها للجنة الفنية للنظر فيها، ومن بين من طرح تشكيل لجنة دائمة لبطولات الخليج والتنسيق في ما يتعلق بحقوق البث الخاصة لبطولات الخليج، وتخصيص جانب من حقوق التسويق، وتقرر اجراء مزيد من الدراسات حول هذا الموضوع».

ونفى رئيس الاتحاد العماني ان يكون هناك اقتراح قد قدم من جانب اي دولة بشأن حصول كل منتخب مشارك على مليون دولار، على ان يتحمل نفقات مشاركته في البطولة.

وقال «لم يصلنا اي مقترح من هذا القبيل، وهناك توصية فقط تدرسها اللجنة الفنية برفع قيمة جوائز البطولة».

وتطرق البوسعيدي الى ان من بين ما ستناقشه اللجنة الفنية حقوق البث التلفزيوني وتقديم كل المشورات من الجانب العماني للاتحاد اليمني للاستفادة من الخطوات التي اتخذتها بشأن اسناد نقل البطولة لقناة الجزيرة.

واضاف «عرض المجتمعون ان لا يتم حرمان اي دولة مستقبلا من نقل مباريات منتخباتها على الاقل في البطولة، وهناك مقترحات عدة تحت الدراسة سيتم الاعلان عنها فور اعتمادها في الاجتماع غير العادي لرؤساء الاتحادات الخليجية.

طباعة