ما هي حقيقة المقولة أن الزوجة لا تدخل الجنة إلا برضاء زوجها عليها؟

ورد لموقع "الإمارات اليوم" سؤال استفسار عن حقيقه مقولة ان الزوجه لا تدخل الجنه الا برضاء زوجها عليها؟

إليكم اجابة كبير مفتين مدير إدارة الإفتاء الدكتور أحمد بن عبد العزيز الحداد.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

دخول الجنة برحمة الله تعالى كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لن يدخل أحدا عمله الجنة " قالوا : ولا أنت يا رسول الله ؟ قال : " لا ، ولا أنا ، إلا أن يتغمدني الله بفضل ورحمة ، فسددوا وقاربوا.." إلا أن الزوجة إذا كانت ناشزة عن زوجها من غير وجه حق كانت مراكبة معصية قد تدخل بها النار لأن المعاصي كلها بريد النار، وذلك ما دلت عليه الأحاديث الكثيرة، كقوله صلى الله عليه وسلم : " إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فأبت فبات غضبان عليها لعنتها الملائكة حتى تصبح" بينما لو أنها كانت له مطيعة فإن ذلك يكون سبب دخولها الجنة كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أيما امرأة ماتت وزوجها عنها راض دخلت الجنة"

والله تعالى أعلم

الدكتور أحمد بن عبد العزيز الحداد
كبير مفتين مدير إدارة الإفتاء

ويقدم موقع "الإمارات اليوم" لقرائه الأعزاء بالتعاون مع كبير المفتين، مدير إدارة الإفتاء بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، الشيخ الدكتور أحمد عبدالعزيز الحداد، اجابات للأسئلة الدينية التي تدور في أذهاننا خاصة مع قدوم الشهر الفضيل، لنعرضها لكم في قسم "رمضان" تحت عنوان "سؤال وفتوى"، ليتسنى لنا مشاركة همومهم وتساؤلاتهم بما يعود بالفائدة والنفع على الجميع.

يمكنكم ارسال الأسئلة المتعلقة بالشهر الفضيل ومتعلقات الحياة اليومية والصيام عبر البريد الالكتروني الخاص 1971ey@gmail.com.

ملاحظة: نظراً لكثرة الأسئلة نرجو تفهم أن الفتوى ستنشر في "الإمارات اليوم" بمشيئة الله في اليوم التالي من ارسال السؤال، شكراً لتفهمك عزيزي القارئ

طباعة