فرانسوا هولاند يتزوج من الممثلة جولي غاييه في سرية تامة

مجلة «كلوزر» كشفت علاقة الزوجين هولاند وغاييه في 2014. أرشيفية

إنه حدث سعيد للرئيس الفرنسي السابق، فرانسوا هولاند؛ فقد عقد قرانه، أخيراً، على شريكته الممثلة جولي غاييه. وجرت مراسم الزواج في مبنى بلدية كوريز، يوم السبت الماضي. وقال مجلس المدينة عند إعلان الخبر لصحيفة «لا مونتاني»، إن هولاند وغاييه «تزوّجا بعيداً عن الأضواء».

وكان عمدة بلدية كوريز، برنار كومبس، هو الذي أشرف على الزواج المدني لصديقه هولاند، الذي خلفه رئيساً للبلدية في عام 2008. وفي سن 67، كان هذا أول زواج للرئيس السابق، وهو أب لأربعة أطفال، من شريكته السابقة سيغولين رويال. واحتفلت غاييه، المطلقة في عام 2006، وهي أم لطفلين، بعيد ميلادها الخمسين في اليوم السابق، من عقد القران، في تول.

ووفقاً للصحيفة، كان المغني بنيامين بيولاي، الذي قام بجولة في عام 2021 مع غاييه، على قائمة الضيوف. واشترى الزوجان، اللذان كشفت مجلة «كلوزر» علاقتهما، في عام 2014، منزلاً على مرتفعات تول، في عام 2018. وهولاند الذي شغل منصب النائب السابق عن كوريز، ثم رئيس مجلس المحافظة، يقيم بانتظام مع عائلته في تول، حيث يصوّت. وخلال الأسابيع الماضية، كان يتجول في الدائرة، لدعم المرشحين الاشتراكيين المنشقين في الانتخابات التشريعية.

أما بالنسبة لصور الزفاف السري للغاية، فلم يتم الكشف عنها، ماعدا لقطة نادرة للزوجين وهما يصعدان درج مبنى البلدية. ويرتدي العريس بدلة زرقاء داكنة، وترتدي العروس فستاناً أبيض طويلاً بأكمام غير متجانسة.

وبينما رفض هولاند الترشح للانتخابات التشريعية، لم يستبعد خوض المنافسة للعودة إلى الإليزيه في 2027. وعندما سئل عن إمكانية الترشح للاستحقاق الرئاسي، مرة أخرى، قال إن عليه واجب الوقوف إلى جانب وطنه إذا لزم الأمر.

طباعة