روسيا ترفض شروط بايدن لإجراء محادثات مع بوتين حول أوكرانيا

رفض الكرملين الجمعة الشروط التي ذكرها الرئيس الأميركي جو بايدن، الذي قال إنه مستعد للتحادث مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إذا سحب قواته من أوكرانيا لوضع حد للنزاع.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف "بايدن قال عمليًا إن المفاوضات لن تكون ممكنة إلا بعد أن يخرج بوتين من أوكرانيا" وهو ما "ترفضه موسكو بوضوح". وأضاف أن "العملية العسكرية مستمرة".

الخميس، قال بايدن في مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون "أنا مستعد للتحدث الى بوتين إذا كان يبحث عن وسيلة لإنهاء الحرب".

واضاف "إذا كان الأمر على هذا النحو، فبالتشاور مع أصدقائنا الفرنسيين وفي حلف شمال الاطلسي، سيسرني أن اجلس مع بوتين لأرى ما يفكر فيه. لم يفعل ذلك حتى الآن".

وقال المتحدث باسم الكرملين إنه بينما يرفض شروط بايدن، يظل بوتين "منفتحًا على إجراء اتصالات وعلى التفاوض، وهو أمر مهم جدًا".

وأضاف بيسكوف أن الولايات المتحدة لا تعترف بضم أربع مناطق أوكرانية إلى روسيا في سبتمبر، الأمر الذي "يعقد بشكل كبير البحث عن أرضية (مشتركة) لمحادثات محتملة".

 

طباعة