بايدن سيعلن بيع نفط من احتياطي الطوارئ لكبح الأسعار

قال مسؤولون بالإدارة الأميركية إن الرئيس جو بايدن، سيعلن، اليوم الأربعاء، عن خطة لبيع الدفعة الأخيرة من السحب من احتياطي الطوارئ النفطي في البلاد بحلول نهاية العام، وتفاصيل استراتيجية إعادة ملء المخزون حين تنخفض الأسعار.

وتهدف الخطة إلى إضافة إمدادات كافية لمنع ارتفاع أسعار النفط مما قد يضر بالمستهلكين والشركات، مع طمأنة شركات التنقيب في البلاد على أن الحكومة ستدخل السوق كمشتر إذا انخفضت الأسعار بشدة.

وتؤكد جهود بايدن لاستخدام السلطات الاتحادية لتحقيق التوازن في سوق النفط الأميركية على مدى تأثير الحرب في أوكرانيا والتضخم المستشري في خطط الرئيس الذي تولى منصبه متعهدا بنقل البلاد بسرعة إلى مستقبل خال من الوقود الأحفوري.

ويظهر هذا أيضا رغبة الإدارة في إبقاء التضخم تحت السيطرة، ولا سيما في الأسابيع التي تسبق انتخابات الكونغرس في نوفمبر التي يأمل الديمقراطيون أن يحتفظوا خلالها بالسيطرة على الكونغرس.

 

طباعة