الأمم المتحدة ترحب بترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس. أرشيفية

رحب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس بتوصل لبنان وإسرائيل إلى اتفاق لترسيم الحدود البحرية بينهما.

وجاء على الموقع الرسمي للأمم المتحدة أن الأمين العام للأمم المتحدة يرحب بالإعلان رسمياً عن اتفاق حكومتي لبنان وإسرائيل على تسوية نزاعهما بشأن الحدود البحرية، بوساطة الولايات المتحدة، وفقاً للمتحدث باسمه ستيفان دوغاريك.

وتابع أنه يعتقد بشدة أن هذا التطور المشجع يمكن أن يعزز الاستقرار المتزايد في المنطقة ويعزز الرخاء للشعبين اللبناني والإسرائيلي.

وأكد أن الأمم المتحدة لاتزال ملتزمة بمساعدة الطرفين.

وجدد الأمين العام التأكيد على التزام الأمم المتحدة بدعم التنفيذ الفعال لقرار مجلس الأمن 1701 لعام 2006 والقرارات الأخرى ذات الصلة، والتي أشار إلى أنها تظل أساسية لاستقرار المنطقة.

وفي بيروت نقلت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا إلى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، خلال استقباله لها، أمس، رسالة تهنئة من نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون لانتهاء مفاوضات ترسيم الحدود البحرية الجنوبية.

طباعة