مستشار الأمن القومي الأميركي يزور إسرائيل والضفة الغربية

قال مسؤول كبير بإدارة الرئيس الأميركي جو بايدن أول من أمس إن مستشار الأمن القومي جيك سوليفان سيزور إسرائيل هذا الأسبوع لإجراء مناقشات مفصلة مع رئيس الوزراء نفتالي بينيت بشأن برنامج إيران النووي.

وقال المسؤول إن سوليفان، الذي سيرافقه منسق شؤون الشرق الأوسط في مجلس الأمن القومي الأميركي بريت ماكجورك ومسؤولون أميركيون آخرون، سيجتمع أيضاً مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله بالضفة الغربية لمناقشة تعزيز العلاقات الأميركية مع الفلسطينيين.

ولكن من المرجح أن يهيمن ما يُنظر إليه على أنه تهديد من إيران على زيارة سوليفان إذ أفاد المفاوضون بأن محادثات فيينا الرامية إلى إحياء الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015 تسير ببطء.

طباعة