طالبان تلغي وزارة المرأة وتستبدلها بوزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

أفادت تقارير بأن حركة طالبان ألغت الجمعة وزارة شؤون المرأة واستبدلتها بوزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، في خطوة تذكر بتشددها خلال فترة حكمها الأولى قبل أكثر من عشرين عاما.

وشوهد عمال يضعون لافتة تحمل عبارة وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر على مبنى وزارة شؤون المرأة بالعاصمة.

وظهرت منشورات عدة  على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الأخيرة تظهر موظفين بالوزارة يتظاهرون أمام المبنى احتجاجا على خسارتهم وظائفهم وفق ما قالوا.

وقالت ناشطة عبر موقع تويتر ساخطة "لا أحد يسمع نساءنا"، بينما تساءل ناشط آخر "ما الذي يمكن أن ننتظره أيضا من هؤلاء؟".

ولم يرد أي مسؤول في طالبان على طلبات وكالة فرانس برس للتعليق على التقارير الجمعة.

ورغم تأكيدها أنها ستحكم بشكل أكثر اعتدالا مقارنة بفترة حكمها البلاد بين عامي 1996-2001، لم تسمح طالبان لمعظم النساء بالعودة إلى العمل وفرضت قواعد حول لباسهنّ في الجامعات.

ولا توجد أي امرأة بين وزراء حكومة طالبان الجديدة التي أعلنت قبل أسبوعين.

الجمعة، أعلنت وزارة التعليم في بيان إعادة فتح المدارس والثانويات للصبية وعودة الأساتذة الرجال إلى العمل.

وقالت "كل الأساتذة الرجال والطلبة يجب أن يعودوا إلى مؤسساتهم" بدون أي ذكر عن التلميذات البنات أو المعلمات.

طباعة