موجة ثانية خلال الـ 30 يوماً الماضية شكلت ربع الحالات

إصابات «كورونا» حول العالم تتجاوز 50 مليوناً

أشخاص يرتدون أقنعة واقية خلال مسيرة لرفع مستوى الوعي حول فيروس كورونا بالهند. أ.ف.ب

أظهرت إحصائية لـ«رويترز» أن الحصيلة الإجمالية لإصابات فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) تجاوزت 50 مليون حالة حول العالم، حتى الأمس، وشكلت الموجة الثانية من التفشي خلال الـ30 يوماً الماضية ربع إجمالي تلك الحالات، فيما بلغ إجمالي الأشخاص الذين توفوا جراء الفيروس 1.25 مليون شخص.

وكان شهر أكتوبر الماضي أسوأ شهر بالنسبة للجائحة حتى الآن، إذ أصبحت الولايات المتحدة أول بلد يسجل أكثر من 100 ألف حالة في اليوم الواحد، وأسهم ارتفاع معدلات الإصابة بأوروبا في زيادة تلك الحالات.

وبلغ إجمالي عدد المتعافين، حتى أمس، 32 مليوناً و492 ألف شخص، والدول التي سجلت أكبر عدد من الوفيات الجديدة في الساعات الـ24 الأخيرة هي: الولايات المتحدة (991)، والهند (559)، والمكسيك (485).

وذكرت إحصائية «رويترز» أنه تم تسجيل زيادة قياسية في حالات الإصابة بـ«كورونا» في الولايات المتحدة، لليوم الرابع على التوالي، بلغت ما لا يقل عن 131 ألفاً و420 إصابة جديدة.

وسجلت 17 ولاية زيادة يومية قياسية، بينما سجلت 14 ولاية أرقاماً يومية قياسية للمرضى في المستشفيات.

والولايات المتحدة هي أكثر البلدان تضرراً من حيث عدد الوفيات والإصابات، مع تسجيلها 237.123 ألف وفاة من أصل 9.861.898 ملايين إصابة، حسب تعداد جامعة جونز هوبكنز.

وبعد الولايات المتحدة، تأتي البرازيل كثاني أكثر الدول تضرراً من الوباء، حيث سجلت 162.269 ألف وفاة من أصل 5.653.561 ملايين إصابة، ثم الهند مع 126.121 ألف وفاة من أصل 8.507.754 ملايين إصابة.

وفي روسيا، أعلنت السلطات الصحية، أمس، تسجيل أكثر من 20 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية، وذلك لليوم الثالث على التوالي.

وقالت غرفة العمليات الخاصة بمكافحة انتشار فيروس كورونا في روسيا إنه تم تسجيل 20498 إصابة جديدة، ليترفع إجمالي الإصابات المؤكدة إلى مليون و774334 إصابة.

وأضافت أنه تم تسجيل 286 وفاة جديدة ناجمة عن الفيروس، ما يرفع إجمالي الوفيات إلى 30537 حالة وفاة. فيما تماثل 11492 مريضاً للشفاء من العدوى في روسيا، ليبلغ إجمالي عدد المتعافين مليوناً و324419 شخصاً.

ووفقاً للبيانات التي تجمعها جامعة «جونز هوبكنز»، فإن روسيا تأتي في المرتبة الرابعة عالمياً من حيث عدد الإصابات بـ«كورونا»، بعد الولايات المتحدة والهند والبرازيل. وفي مصر، حذرت السلطات الصحية، أمس، من موجة جديدة محتملة من تفشي فيروس كورونا في البلاد مع اقتراب فصل الشتاء. وقالت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، خلال مؤتمر صحافي، إن الموجة الجديدة لن تكون بخطورة الموجة الأولى، مشيرة إلى أنه لا توجد خطط لإغلاق المدارس في الوقت الراهن.

وأكدت الوزيرة على أهمية وضع الكمامات، والالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي. وأضافت أن محافظتي القاهرة والإسكندرية سجلتا أعلى حالات إصابة في البلاد.

وأضافت: «أكثر أشخاص يصابون بـ(كورونا) هم الموجودون في أماكن مغلقة فترة طويلة، والأشخاص الأقل عرضة للإصابة هم الموجودون في المواقع المفتوحة».

وسجلت مصر حتى الأمس 108962 حالة إصابة، و6355 حالة وفاة بالفيروس.


إجمالي عدد المتعافين بلغ 32 مليوناً و492 ألف شخص.

الولايات المتحدة تسجل حصيلة إصابات قياسية لليوم الرابع.. وروسيا تتجاوز 20 ألف إصابة لليوم الثالث.

طباعة