روسيا تنفي الاتهامات الأميركية لها بالتدخل في الانتخابات الرئاسية

نفى المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، أمس، جميع الاتهامات الموجهة لروسيا بشأن محاولة التدخل في العمليات الانتخابية بالولايات المتحدة، وقال للصحافيين إن هذه الاتهامات «لا أساس لها على الإطلاق».

وفي إشارة إلى تصريحات مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية، جون راتكليف، بأن روسيا وإيران تسعيان للتأثير في الانتخابات بالولايات المتحدة، قال بيسكوف إنه يعلق على الأمر «مع الأسف».

وقال: «الاتهامات تتدفق كل يوم، وكلها لا أساس لها على الإطلاق، إنها تتعلق بأمور السياسة المحلية المتعلقة بالانتخابات الأميركية».

وكان مدير الاستخبارات الأميركية، راتكليف، قال، أول من أمس، إن إيران وروسيا اتخذتا إجراءات للتأثير في الرأي العام، في ما يتعلق بالانتخابات الرئاسية الأميركية المقررة الشهر المقبل.

 

طباعة