10 ملايين فحص للكشف عن «كوفيد-19» في تشينغداو

صينيون يصطفون لإجراء الفحوص في تشينغداو. ■أ.ف.ب

أعلنت السلطات الصينية، أمس، أن ما يقرب من 10 ملايين شخص في مدينة تشينغداو خضعوا لفحوص الكشف عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، في الوقت الذي سارعت فيه السلطات لوقف تفشي المرض من خلال برنامج طموح للفحوص الجماعية، وقال نائب رئيس بلدية المدينة لوان شين إنه تأكد 13 إصابة جديدة.

وتأتي الفحوص الجماعية في أعقاب اكتشاف عشرات الحالات المرتبطة بمستشفى تشينغداو البلدي للصدر، والذي كان يعالج مرضى فيروس كورونا الآتين من الخارج.

وفُصل رئيس المستشفى دينغ كاي، أمس، وقال مكتب الصحة المحلي إنه «أقيل من منصبه، ويخضع لمزيد من التحقيق»، من دون تقديم أي تفاصيل أخرى.

ومن بين الحالات الـ13 المؤكدة، عولجت ثماني حالات في مستشفى بلدية تشينغداو للصدر، وكانت واحدة لفرد من عائلة أحد المرضى. ولم تكشف السلطات تفاصيل عن الأربعة الآخرين، لكنها قالت إن جميع الحالات في المدينة مرتبطة بشكل وثيق بالمستشفى.

وقال المسؤولون إنهم مازالوا يعملون لتحديد المصدر الدقيق لتفشي المرض في تشينغداو.

 

طباعة