مسؤول أميركي: «داعش» يتمدد عالمياً على الرغم من نكباته

أكد مدير المركز الوطني الأميركي لمكافحة الإرهاب، كريستوفر ميلر، أن تنظيم «داعش» الإرهابي يواصل تمدده عالمياً مع نحو 20 فصيلاً تابعاً له، وذلك على الرغم من اجتثاثه من سورية، والقضاء على قيادييه.

وخلال جلسة استماع أمام لجنة الأمن القومي في مجلس النواب الأميركي، قال ميلر، إن التنظيم المتطرف «أظهر مراراً قدرة على النهوض من خسائر فادحة تكبدها في السنوات الستّ الماضية بالاتكال على كادر مخصص من القادة المخضرمين من الصفوف المتوسطة، وشبكات سرية واسعة النطاق، وتراجع ضغوط مكافحة الإرهاب». ومنذ القضاء في أكتوبر على قائد التنظيم أبي بكر البغدادي، وغيره من القادة البارزين، تمكّن القائد الجديد محمد سعيد عبدالرحمن المولى من إدارة هجمات جديدة بواسطة فصائل تابعة للتنظيم، بعيدة جغرافياً عن القيادة.

 

طباعة