وزير الدفاع الروسي يكشف عن حلمه

شويغو في لقطة مع الرئيس فلاديمير بوتين. أرشيفية

تحدث وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، عن حلمه كشخص وكرئيس للجمعية الجغرافية الروسية.

وقال شويغو في مقابلة مع "سبوتنيك" و"كومسمولسكايا برافدا"،"أحلم ببناء مدينة كبيرة، جميلة ومريحة في سيبيريا، حيث يتم استخراج أكثر من نصف نحاس البلاد، و75٪ من النيكل، وحوالي 90٪ من البلاتين من هناك.

وفي المقابل فإن أكبر منتج للمحركات الكهربائية من الأسلاك النحاسية هو الصين. نرسل كل شيء إلى هناك، في الوقت الذي يمكننا تصنيع سبائك الألمنيوم من الموجود لدينا، وهل من الصعوبة إنشاء مصنع قريب يصنع أسلاك النحاس والمحركات الكهربائية والبطاريات وما إلى ذلك؟".

مضيفا "في المستقبل القريب سيتوقف الطلب على النفط وستظهر الموارد الطبيعية الأخرى في المقدمة."

لنأخذ كمثال سيارة "تسلا" الكهربائية، "البطاريات المستخدمة ليست بطارياتنا، لكن المواد المستخدمة في تصنيعها موجودة لدينا بكثرة، ونحن ندرك جيدا بأنه غدا أو بعد غد، سيتحول النقل إلى الكهرباء وسيختفي البنزين والغاز ووقود الديزل. وهذا يعني أنه يجب علينا جمع أفضل العلماء ورجال الأعمال والمصنعين، الذين لن يبيعوا النحاس الخام، لأنه سوف يستخدمونه في البطاريات، التي ستستخدم في الساعات وحتى الغواصات. الأمر الذي سيساعد على تطور كبير في العلم والذي سيحول الكهرباء من تيار متردد إلى مستمر".

واختتم قائلاً: "هذا هو نوع المركز الذي يجب بناؤه. هذا لا ينطبق ربما على الجغرافيا، ولكن على مستقبل بلدنا. كما تعلمون، مثل هذه المدينة من الابتكارات والعلوم والتكنولوجيا المتقدمة. وهناك مكان رائع هو حوض مينوسينسك. تحدث الرئيس بوتين العام الماضي عن ذلك في منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي".

طباعة