إغلاق مقر منظمة التحرير الفلسطينية برام الله بعد إصابات بـ«كورونا»

أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة اليوم الأحد تسجيل 277 إصابة جديدة فيما لم تُسجل أي حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

وقالت الكيلة في تصريح صحافي أن محافظة الخليل تصدرت أعلى نسبة في الإصابات الجديدة مسجلة 172 حالة.

وأضافت أن هناك 14 من مصابي كورونا في غرف العناية المركزة، بينهم ثلاثة مرضى على أجهزة التنفس الصناعي.

ويشير بيان وزيرة الصحة إلى وجود 25 إصابة جديدة بفيروس كورونا في محافظة رام الله والبيرة دون إعطاء تفاصيل عن توزيع هذه الإصابات في المدن والقرى والمخيمات التابعة للمحافظة.

ومن ناحية أخرى، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات أمس السبت إنه تقرر إغلاق مبنى المنظمة في رام لمدة أربعة عشر يوما دون الإفصاح عن السبب.

وذكرت وسائل إعلام فلسطينية أن قرار الإغلاق جاء بعد أن تم اكتشاف إصابتين مؤكدتين بفيروس كورونا في مقر المنظمة.

طباعة