ترامب: لقاح كورونا واعد.. و سنحاول التخلص من الفيروس اغسطس القادم

أكد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، اليوم الاثنين، أن "لقاحاً ضد كورونا ما يزال في مراحله السريرية والنتائج واعدة".

وأضاف ترامب، خلال مؤتمر صحفي، أن الفيروس قد ينتهي في يوليو أو أغسطس المقبلين، إذ جرى القيام بعمل جيد.

كما أضاف: "نحن متقدمون على أوروبا ولدينا سياسة احتواء للفيروس".

وأكد الرئيس الأميركي، أن خيار فرض حظر التجول في البلاد ليس مطروحا في الوقت الحالي، قائلا إن قصارى الجهود يتم بذلها لأجل تطويق الوباء.

وأضاف أن الإدارة الأميركي، توصي الأميركيين؛ بمن فيهم الأطفال ومن يتمتعون بصحة جيدة، بأن يبتعدوا عن التجمعات التي تزيد عن عشرة أشخاص.

وكان مسؤولون أمريكيون في القطاع الصحي أعلنوا عن بدء أول تجربة بشرية للقاح محتمل لفيروس كورونا في مدينة سياتل، يدعى "ام ار ان ايه-1273" وطورته المعاهد القومية الامريكية للصحة وعلماء ومتعاونون في شركة موديرنا للتكنولوجيا الحيوية التي مقرها كامبردج في ولاية ماساشوستس.

وصرحت المعاهد القومية للصحة الامريكية ان التجربة "ستجري على 45 متطوعا بالغا في صحة جيدة تراوح أعمارهم بين 18 و55 عاما خلال ستة أسابيع على الأقل" و"المشارك الأول في التجربة تلقى اللقاح التجريبي اليوم".

وساهم في تمويل الابحاث "تحالف ابتكارات الاستعداد للأوبئة" الذي مقره اوسلو.

ولا توجد حاليا اي لقاحات أو علاجات ضد كوفيد-19 الذي أصاب أكثر من 175 ألف شخص في أنحاء العالم منذ ظهوره في الصين أول مرة في أواخر ديسمبر.

وأدى المرض الى وفاة سبعة آلاف شخص، بحسب احصاءات وكالة فرانس برس معظمهم في الصين تليها إيطاليا.

 

 

 

طباعة