مقتل 10 من أسرة واحدة بانفجار في أفغانستان

قال مسؤولون إن 10 من أفراد أسرة واحدة، من بينهم ثلاث نساء وطفلان، لقوا حتفهم أمس، بانفجار عبوة ناسفة في جنوب شرق أفغانستان.

وقال حاكم إقليم خوست، الذي وقع فيه الانفجار، حليم فدائي، إن الأسرة كانت في طريقها إلى إقليم مجاور، عندما انفجرت القنبلة التي زرعت على جانب الطريق الرئيس في السيارة التي يستقلونها.

وقال المتحدث باسم قائد الشرطة في إقليم بلخ عادل شاه عادل، إن نحو 18 مدنياً أصيبوا في حادث مماثل في الإقليم.

وزار السيناتور الجمهوري لينزي غراهام، كابول أول من أمس، بعد أن استأنف المفاوض الأميركي زلماي خليل زاد، المحادثات مع «طالبان» هذا الشهر، حول خطوات يمكن أن تؤدي إلى وقف لإطلاق النار في الحرب المستمرة منذ 18 عاماً.

طباعة