عون: نعمل على إيجاد حلول للأزمة الراهنة

    تظاهرات أمام مصرف لبنان.. وطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة ينضمون إلى الاحتجاجات

    خلال تظاهرات طلاب لبنان من ذوي الاحتياجات الخاصة في بيروت. إي.بي.إيه

    تواصلت الاحتجاجات في عدد من المناطق اللبنانية، أمس، لليوم الـ48 على التوالي، للمطالبة بتشكيل حكومة جديدة، وطالبوا بمعالجة الأوضاع الاقتصادية، وتجمّع المتظاهرون أمام مصرف لبنان المركزي في بيروت، احتجاجاً على سياسات المصرف المالية، وعمت اعتصامات وتظاهرات للطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة بمناطق عدة في الشمال والجنوب والشرق وفي جبل لبنان، بمناسبة «اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة»، مطالبين بحقهم في التعليم والرعاية.

    وأعلنت قيادة الجيش اللبناني، في بيان لها، أن عدداً من العسكريين جرحوا، ليلة أمس، أثناء قيامهم بفتح طريق الناعمة جنوب بيروت.

    ومن جانبه، أكّد الرئيس اللبناني، ميشال عون، أنه يتم العمل على إيجاد الحلول المناسبة للأزمة الراهنة، وشدّد خلال لقائه أعضاء مجموعة «حوار وجسور»، أمس، على استمرار عملية مكافحة الفساد، وجدد الدعوة لمواطني بلاده إلى الإسهام في كشف الفاسدين والمرتشين والمتلاعبين بلقمة عيش المواطن.

    ولم يدعُ الرئيس، ميشال عون، حتى الآن، إلى بدء الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية رئيس للحكومة، ولايزال يجري اتصالاته في هذا الشأن.

    إلى ذلك، قال مسؤولون بالكونغرس الأميركي وبوزارة الخارجية الأميركية إن إدارة الرئيس، دونالد ترامب، رفعت الحظر عن مساعدات أمنية للبنان تزيد قيمتها على 100 مليون دولار، وذلك بعد أكثر من شهر من إعلام أعضاء الكونغرس بحجبها.

    وأبلغت وزارة الخارجية الأميركية الكونغرس، في 31 أكتوبر الماضي، بأن مكتب الميزانية في البيت الأبيض ومجلس الأمن القومي قرّرا حجب هذه المساعدات من دون تقديم تفسير.

    طباعة