أمير الكويت والسيسي يبحثان القضايا الإقليمية وجهود مكافحة الإرهاب

اختتم الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أمس، زيارة إلى الكويت استمرت يومين، أجرى خلالها مباحثات رسمية مع أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح. وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، في بيان صحافي، إن المباحثات تطرقت إلى سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، لاسيما على المستوى الاقتصادي، في ضوء تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، حيث ناقش الجانبان الفرص الاستثمارية المتاحة في مصر، في ضوء المزايا والحوافز التي يقدمها قانون الاستثمار الجديد. كما تناولت المباحثات تطورات عدد من الملفات والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، حيث تم تأكيد أهمية تعزيز العمل العربي المشترك، لمواجهة التحديات المختلفة التي تشهدها المنطقة، لاسيما في ضوء تعدد وخطورة الأزمات التي تشهدها بعض الدول العربية الشقيقة، وفي هذا السياق أكد الرئيس المصري أن الأمن القومي لدول الخليج جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري. ووفق المتحدث، استعرض الجانبان كذلك جهود مكافحة الإرهاب، حيث تم التوافق على تكثيف وتعزيز التعاون الأمني بين البلدين، واستمرار التعاون لمواجهة القوى الإرهابية والظلامية التي تسعى لبث الفتنة والتخريب في مختلف الدول. كما أشاد الرئيس المصري بالجهود التي تقوم بها الكويت للإسهام في التوصل إلى تسويات سياسية للأزمات القائمة بالوطن العربي.

طباعة