اليمن يدعو البنك الإسلامي للمساهمة في إعادة الإعمار

دعا وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني، نجيب العوج، البنك الإسلامي للتنمية، بدعم بلاده في مشاريع إعادة الإعمار والتعافي الاقتصادي، في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها اليمن، إثر الحرب التي شنتها الميليشيات الحوثية الانقلابية، وما تسببت به من أوضاع مأساوية.

وأضاف العوج، خلال مائدة مستديرة عقدها البنك الإسلامي، في مدينة مراكش المغربية، أمس، أن الحكومة الشرعية تبذل جهوداً مكثفة للتغلب على التحديات الاقتصادية والإنسانية، واستعادة الخدمات والتعافي الاقتصادي، مشدداً على أهمية تعزيز صمود القطاع الخاص وتمكينه ليساهم في إعادة الاعمار وتحقيق التنمية المستدامة.

وعلى هامش الاجتماعات، ناقش وزير التخطيط اليمني مع رئيس مجموعة البنك الإسلامي الدكتور بندر بن حجار، عدداً من الموضوعات المتصلة بزيادة إسهام البنك في دعم مشاريع إعادة الإعمار والتعافي الاقتصادي، وزيادة تخصيص تمويلات مشاريع في قطاعات مختلفة.

ومن جانبه، أبدى رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، موافقة البنك على توسيع جوانب الدعم لليمن في مشاريع البنية التحتية وتطوير القدرات المؤسسية وتنمية الموارد البشرية.

طباعة