قمة روسية إيرانية تركية حول سورية في 7 سبتمبر

تعقد تركيا وإيران وروسيا قمتها الثلاثية المقبلة حول سورية في 7 سبتمبر بإيران، على ما أعلن التلفزيون الرسمي التركي «تي آر تي»، أمس.

وأوضح التلفزيون أن «الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، سيتوجه إلى إيران في 7 سبتمبر لإجراء محادثات حول سورية، وسيحضر القمة مع روسيا وإيران».

ويأتي ذلك في ما تتجه الأنظار حالياً إلى إدلب الواقعة في شمال غرب سورية على الحدود مع تركيا، في ظل استعدادات عسكرية تقوم بها قوات النظام لشن هجوم ضد آخر أبرز معاقل الفصائل و«هيئة تحرير الشام» (جبهة النصرة سابقاً).

وفي موسكو، أعلن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، أن «القمة الثلاثية قيد التحضير»، وذلك رداً على أسئلة الصحافيين أمس، مضيفاً «يمكن أن تعقد في طهران». ومحافظة إدلب جزء أيضاً من «مناطق خفض التوتر» التي أقيمت في سورية في ختام مفاوضات السلام في أستانا التي جرت برعاية روسيا وتركيا وإيران.

من جهتها، أفادت شبكة «إن تي في» الخاصة، بأن القمة ستعقد في تبريز (شمال) وليس في طهران.