طبيب يكتب على ظهر مريض ليرد على رسالة زوجته!

لجأ طبيب أمراض جلدية، من ولاية يوتا الأمريكية، إلى تدوين ملاحظاته على ظهر وبطن أحد المرضى، بعدما فوجئ بأن زوجة المريض قد حددت ما يجب عليه فحصه للتأكد من أن زوجها لا يعاني مرض السرطان.

وفوجئ الطبيب، من أن المريض، الذي زاره للكشف عن مدى خطورة الشامات في جسده، بوجود دوائر حولها، كانت زوجته قد وضعتها باستخدام القلم. وفقاً لصحيفة «ديلي ستار».

وكانت السيدة برينلي مايلز، زوجة المريض، كشفت وجود عدة نقاط حمراء وسوداء على صدر وظهر زوجها، وقلقت من كونها بداية لبؤر سرطانية، فلجأت إلى تحديد الشامات بقلمها، حتى تطمئن على صحة زوجها: «هذه هي الطريقة التي أرسلت بها زوجي إلى طبيب الأمراض الجلدية».

وبعد زيارة العيادة، عاد الزوج إلى منزله وأطلع «برينلي» على ما فعله الطبيب به أثناء الفحص، فانتهى المطاف بتدوين الملاحظات على ظهر وصدر الرجل، بجوار الدوائر المحيطة بالشامات.

وكشفت الزوجة، خلال مقطع فيديو عبر «تيك توك»: «ترك الطبيب ملاحظاته بجوار كل شامة، بعضها يُشار إليه على أنه (جيد)، والبعض الآخر مغطى بضمادة مع ملاحظة تقول (أُخذت للاختبار)».

على الجانب الآخر، سلم المريض زوجته ورقة، بها توضيح تفصيلي لكيفية العناية بالجروح، كذلك حصل على نوعًا معينًا من الكريم اللازم للتنظيف والشفاء.

ومن المقرر أن يستمر اختبار الشامات الشائكة لمدة تتراوح ما بين 7 إلى 10 أيام.

هذا التصرف لقي إشادة من قِبَل كثيرين حسب «ديلي ستار»، فقال أحد المعلقين على فيديو الزوجة: «هذا هو السبب في أن الرجال المتزوجين يعيشون لفترة أطول».

فيما علق آخر: «أتى وهو يقفز عبر الباب مثل تلميذ بالصف الثاني بملاحظة من المعلم».

وكتبت ثالثة: «بصفتي شخصًا فقدت زوجي بسبب سرطان الجلد، أشكرك على إجراء هذه الفحوصات».

فيما اعتبر آخرون أن طبيب الأمراض الجلدية أدى عملًا جيدًا للغاية في تمرير نتائج التشخيص الأولية إلى «برينلي».

طباعة