عملية القبض على ساحرة أفريقية في عجمان

تمكن رجال التحريات والمباحث الجنائية، في شرطة عجمان، من القبض على ساحرة تمارس الشعوذة منذ أكثر من خمس سنوات.

وكانت الساحرة، التي وصفت بأنها الأقدم والأخطر في الدولة، تعمد إلى تغيير مقر إقامتها باستمرار، من إمارة إلى أخرى، وتحرص على أن تحيط تصرفاتها بالحذر الشديد، رافضة التعامل مع أي شخص ما لم يفد إليها من قبل شخـص معروف جيداً لديها.

وبعد محاولات عدة، استمرت قرابة ستة أشهر، نجح الإعلامي في أخبار الإمارات، في مؤسسة دبي للإعلام، محمد الخطيب، في النفاذ إليها، واكتساب ثقتها، وتصوير وتوثيق الأحداث والمساومات التي تمت بينه وبينها حتى لحظة القبض عليها من قبل رجال الشرطة.

طباعة