الصيد: الوحدة قوي وليس لديه ما يخسره - الإمارات اليوم

الصيد: الوحدة قوي وليس لديه ما يخسره

 

اعترف مدرب الفريق الاول لكرة القدم بنادي الشارقة، التونسي وجدي الصيد، ان مباراة الفريق اليوم امام الوحدة لن تكون سهلة بأية حال، وقال: «الوحدة فريق ممتاز ولديه امكانات عالية ويجمع بين الخبرة والشباب، فاللاعبون الشباب لديهم الطموح والحيوية، بينما يمتاز الكبار بالخبرة المطلوبة لمواجهة الظروف الصعبة، وثقتي كبيرة بلاعبي الشارقة لتقديم عرض قوي، خصوصا في ظل التصميم والعزيمة التي وجدت عليها الفريق منذ ان تسلمت المهمة قبل اربعة ايام». واضاف الصيد: «الوحدة هذا الموسم بعيد عن المنافسة على الدوري وبالتالي فالفريق ليس لديه ما يخسره في مباريات الدوري، وهنا تزداد صعوبة المباراة علينا؛ لأن الشارقة لديه امل في المنافسة عكس الوحدة الذي يسعى لتحسين العروض والاستعداد لمباريات دوري ابطال اسيا، واعتقد أن الوحدة سيكون له شأن اخر في الموسم المقبل». وأكد الصيد ان الجهاز الفني للشارقة درس نقاط القوة والضعف في صفوف الوحدة من اجل وضع خطة اللعب المناسبة لمواجهته اليوم التي يعتبرها عنق الزجاجة.


من ناحية اخرى، اقامت جماهير الشارقة حفل عشاء للفريق مساء أول من امس وحضره لاعبو الفريق والجهازان الفني والإداري بحضور الشيخ أحمد آل ثاني، رئيس مجلس الإدارة، وأمين السر العام خالد المدفع، وعضو مجلس الإدارة بدر النومان، ومشرف الفريق الأول عبدالله إبراهيم. وجدد الجمهور الثقة بلاعبي الفريق والتأكيد على الوقوف خلف اللاعبين في الفترة المقبلة.

 

وتقدم أمين السر العام للنادي خالد المدفع، نيابة عن أعضاء مجلس الإدارة بالشكر والتقدير لجماهير النادي الوفية التي أثبتت أنها جماهير واعية وتقف خلف الفريق في جميع حالاته، واضاف أن «ماحدث من الجماهير يدل على حرصها  للشد من أزر الفريق وهو موقف يدل على حب الجماهير الشديد للفريق». وتمنى أن تعود هذه اللافتة الطيبة بمردود طيب على الفريق ككل، وأكد أن الفريق عازم على تصحيح الصورة التي ظهر بها اخيرا، والعودة الى الطريق الصحيح.


واشاد الصيد بالمبادرة الجماهيرية للوقوف خلف الفريق وقال «إن جمهور الشارقة مثال للجماهير الوفية لفريقها، ونحن كجهاز فني لا نطالب بأكثر من ذلك». وأعرب عبدالعزيز العنبري كابتن الفريق عن سعادته باللفتة الجميلة من الجماهير التي تدل على عشق الجماهير، وبالتالي فوقوف الجماهير خلفنا يزيدنا إصرارا وحماسا على تقديم الأفضل في الأيام المقبلة.

طباعة