الحمادي: «يد» الأهلي لا تتعمّد إثارة المشكلات


يقال عضو مجلس إدارة النادي الأهلي، المشرف العام على كرة اليد محمد الحمادي إن إدارة النادي قد تتجه إلى تجميد نشاط اللعبة إذا لم يتحرك الاتحاد، ويرد على المذكرة الإيضاحية التي أرسلها النادي الأهلي للاتحاد في وقت سابق، حول الأسباب التي دفعته إلى تعيين طاقم التحكيم التونسي لإدارة مباراته مع الشباب.


وكان الأهلي تقدم بطلب لاتحاد اليد قبل يومين من مباراته مع الشباب في الجولة الأولى من الدور الثاني، باستبعاد الحكام التونسيين من إدارة المباراة، لأسباب تتعلق بانتماء قضاة الملاعب رلى الدولة التي ينتمي إليها مدرب الشباب.


وأضاف «لم يرد اتحاد اليد علينا حول الأسباب التي دفعته لرفض طلب النادي الأهلي الذي نراه عادلا ومن حقنا المطالبة به».

 

وشدد على أن الحكام التو نسيين يتحملون جانبا كبيرا من الخسارة أمام فريق الشباب في المباراة الماضية، بقراراتهم المتضاربة التي تسببت في أداء لاعبينا المباراة لنحو 22 دقيقة، دون أن يكون مكتمل العدد.

 

ونفى الحمادي أن يكون الأهلي يتعمد إثارة المشاكل عبر اعتراضه على الحكام التونسيين، وقال «الأهلي أكثر الأندية تعاونا مع جميع الاتحادات بما فيهم اتحاد كرة اليد ولم يسبق للنادي مشكلة واحدة للاتحاد وتحديدا بسبب الحكام».

 

وتابع «خسرنا العديد مع المباريات ولم نتحدث في يوم من الأيام عن التحكيم، لكن الأمر في هذه الحالة يبدو مختلفا كثيرا، فالحكام الذين تم استدعاؤهم من خارج الدولة، يفترض أن يكونوا أفضل من حكامنا، ولكن حدث العكس تماما وقدم هؤلاء الحكام مستوى لا يليق بكونهم حكاما أجانب مع كامل احترامنا للدولة التابعين لها».

 

وأضاف «الأهلي لم يعترض وحده على الحكام الأجانب وهناك اعتراضات مماثلة من أندية أخرى ولسنا وحدنا الذي نعاني هذا الأمر».وامتدح عضو مجلس إدارة النادي الأهلي مستوى الحكام الإماراتيين، وقال «برهنت المواقف أن الحكام الإماراتيين بخير وأن مستواهم يؤهلهم لإدارة أصعب المواجهات، ويكفي أنهم أداروا مباريات كأس الاتحاد والدور الأول لبطولة الدوري من دون أن أي مشاكل وهذا دليل نجاحهم».

 

طباعة