شهاب أحمد: الإصابة تحجبني عن العين

  

أعرب لاعب العين شهاب أحمد عن أسفه بالغياب عن صفوف العين في الوقت الذي يبدو فيه فريقـــه بحاجة لإمكانــاته، لا سيما بعد غيـــاب عدد من لاعبي الفريق عن المشاركة في مباريات الدوري بداعي الإصابة.


وغادر شهاب أحمد إلى ألمانيا برفقة زميله سبيت خاطر للخضوع للفحوصات اللازمة لإجراء جراحة في الكاحل بعد المعاناة التي لازمته طويلا في قدمه اليسرى ومنعت تألقه مع العين بسبب المتاعب التي عانى منها في التدريبات والمباريات، فيما ينتظر أن يقابل زميله خاطر طبيب نادي بايرن ميونيخ الألماني الذي أجرى له جراحة في وقت سابق إثر إصابته بكسر أثناء مباراة العين والفجيرة الموسم الماضي. 


وقال شهاب قبل سفره إنه «لم يهمل الإصابة ولكن تقديره لفريقه ورغبته في الدفاع عن شعاره ومساعدته على إحراز أفضل النتائج دفعته إلى تجاوز الإصابة والمشاركة بقوة مع فريقه برغم خطورة الأمر على حالته الصحية».


وأضاف «قبل نحو عام عانيت من الإصابة في الكاحل وكنت اتحامل على نفسي بسبب حاجة فريقي إلى جهودي ولم أجد حرجا في الظهور مع العين في التدريبات والمباريات ولكن الامور بدت غير جيدة بسبب المعاناة التي كانت السبب الرئيس في عدم ظهوري بطريقة ترضي طموحاتي مع العين في المباريات الرسمية، ما قاد إلى قرار إدارة النادي بإرسالي إلى ألمانيا للعلاج حتى أتمكن من التعافي والعودة مرة أخرى للفريق، وأتوقع عدم المشاركة مع العــين في المراحل الاخيرة من الدوري لأن فــترة العلاج قد تأخذ بعض الوقـــت علاوة على برنامج التأهيل على نحو يمكنني من إستعادة حالتي البدنية.


وفي جانب آخر دعا اللاعب شهاب أحمد في ختام حديثه الجماهير العيناوية إلى مساندة فريقها في المباريات المقررة من الدوري، مشيرا إلى اهمية الدافع المعنوي الذي يقود إلى الحصول على النتائج الجيدة، معتبرا الجماهير العيناوية من أهم أسباب الانــتصارات التي تحققت في الفترة السابقة، مشيرا إلى أن لاعبي العين يحتاجون دعم الجماهير ومساندتها حتى تتحقق الانتصارات المشرفة التي توازي قامة العين.


من جهة أخرى يستأنف العين الليلة تدريبـــاته على ملعب خليفة بن زايد بعد راحة قصيرة أمس عقب التدريب الصباحي الذي استهدف العناصر التي لم تشارك مع العين في لقاء الشباب فيما تدرب بقية اللاعبين الذيــن شاركوا أمام الشباب في صالة الجمانزيوم بالنادي في سياق التحضيرات للقاء الوصل في المرحلة 14 من الدوري.