فعاليات متنوّعة في «صيف أصحاب الهمم» بدبي

تنطلق، اليوم، فعاليات الأسبوع الثاني من «النشاط الصيفي»، الذي ينظمه نادي دبي لأصحاب الهمم، متضمناً فعاليات كثيرة ومتنوّعة.

وتشمل الفعاليات ورشة النجارة والحفر على الجبس من هيئة دبي للثقافة والفنون، ودورة التصوير الضوئي من جائزة حمدان بن محمد للتصوير الضوئي، ودورة السباحة من أكاديمية دولفين للسباحة، ودورة الرسم وورشة «كيف ابدأ مشروعي» من مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والرسم على السيراميك، ودورات الديكوباج وصياغة المجوهرات، ومهارات حياتية من «أفق للإبداع»، ودورة الزراعة.

وقال الأمين العام لجائزة حمدان بن محمد للتصوير الضوئي، علي خليفة بن ثالث، عن المشاركة ودعم هذا النشاط الصيفي المخصص لأصحاب الهمم: «نواصل للعام الثالث على التوالي مشاركتنا في النشاط الصيفي لأصحاب الهمم في نادي دبي لأصحاب الهمم، ورأينا أن نشاط التدريب على فن التصوير من الأنشطة المفضّلة لروّاد النادي، الذين أثبتوا جدارتهم وإبداعهم في هذا المجال، بل وتفوّقهم في الإبداع البصري، الأمر الذي يمنحنا الدافع لمواصلة الدعم المعرفي والمهاري وصقل المهارات والعناية بها، للارتقاء بمستوى ممارستهم الفوتوغرافية بشكل مستمر». وتتواصل فعاليات النشاط الصيفي لنادي دبي لاصحاب الهمم لمدة أربعة أسابيع، ويعدّ النشاط الأبرز الذي يسعى إلى دعم وتطوير مواهب الأطفال المشاركين، خلال فترة العطلة الصيفية، من خلال البرامج المتنوّعة، ويزيد عدد المشاركين في الحدث على 200 من أصحاب الهمم من الجنسين، الذين فتح نادي دبي لأصحاب الهمم أبوابه مجاناً للمشاركة في الفعاليات والبرامج المتنوّعة، التي يقيهما على مدار أيام الأسبوع، وذلك بواقع 26 برنامجاً في مختلف التخصصات، بما يناسب جميع أنواع الإعاقات المختلفة، لمراعاة كل الاحتياجات والقدرات والمواهب التي يمتلكونها.

طباعة