الأمير هاري يزور سيركاً شبابياً في زامبيا - الإمارات اليوم

الأمير هاري يزور سيركاً شبابياً في زامبيا

هاري محاطاً بالمؤدين في السيرك. رويترز

زار الأمير البريطاني هاري، حفيد الملكة إليزابيث ملكة بريطانيا، سيركاً للشباب في زامبيا تدعمه إحدى المؤسسات الخيرية التابعة للملكة، إذ استمتع بمشاهدة المهرجين وهم فوق أعمدة خشبية والفنانين على منصّة القفز. وقضى الأمير هاري آخر يومين في زامبيا في زيارة قدامى المحاربين، الذين شاركوا في الحرب العالمية الثانية في العاصمة لوساكا، قبل التوجه إلى سيرك زامبيا، وهو مشروع يساعد الشباب في الحصول على مهارات وتعليم ووظائف. والتقطت صور للأمير هاري وهو محاط بالمؤدين في السيرك، الذي تموله مؤسسة «ذا كوينز كومنولث تراست»، التابعة للملكة إليزابيث، التي تدعم شباب القادة في أنحاء العالم. وقال هاري وهو رئيس المؤسسة: «إن جميع القصص التي سمعناها اليوم تعدّ تذكيراً قوياً بالعمل العظيم الذي يجري هنا. وقد تحقق هذا كله بفضل الشباب أمثالكم الذين ضاعفوا من جهودهم ليتميزوا عن الآخرين. أحياناً كثيرة يغفل الممولون والمستثمرون عما تفعلونه، لأنهم لا يمكنهم العثور عليكم أو مشاهدة انجازاتكم، وقد أنشأنا مؤسسة (ذا كوينز كومنولث تراست) لتكون منصتكم».

طباعة