استخدم في علاج ترامب من «كورونا».. الأدوية الأوروبية تقيّم عقاراً جديداً للفيروس

بدأت وكالة الأدوية الأوروبية تقييم عقار جديد لعلاج المصابين بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض «كوفيد-19».

وأعلنت الوكالة، أمس الاثنين، أن لجنة المنتجات الطبية للاستخدام البشري تجري تقييماَ لعقار ريجن-كوف-2، الذي يعتمد على مزيج من اثنين من الأجسام المضادة.

وأفادت تقارير بأن هذا العقار الذي طورته شركتا ريجينيرون الأميركية وشركة هوفمان لاروش السويسرية، استخدم العام الماضي في علاج الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب.

وأوضحت الوكالة الأدوية الأوروبية أن تقييم فعالية عقار ريجن-كوف-2 يجري في إطار عملية المراجعة المنتظمة. ويقوم الخبراء في هذه العملية بتقييم بيانات التجارب السريرية حتى لو لم يتم بعد اكتمال هذه التجارب، ولم يتم تقديم أي طلب للحصول على ترخيص الاستخدام، ما يقلص إجراءات الموافقة.

وتشير إحدى الدراسات إلى أن العقار يمكن أن يقلل من كمية تواجد الفيروس في الدم، بحسب الوكالة الأدوية الأوروبية. ومع ذلك، لا يزال من السابق لأوانه استخلاص استنتاجات حول توازن الفوائد والمخاطر.

وكانت هيئة إدارة الغذاء والدواء الأميركية قد أجازت الاستخدام الطارئ لعقار ريجن-كوف-2.

 

طباعة