سمع الطفل حسّاس للغاية.. انتبهوا إلى الأصوات العالية

بعض الألعاب قد تُلحق ضرراًَ بحاسة السمع لدى الأطفال. ■د.ب.أ

حذرت جمعية «السمع الجيد» الألمانية من أن بعض الألعاب قد تُلحق ضرراًَ بحاسة السمع لدى الأطفال بسبب شدة صوتها العالية للغاية.

وأوضحت الجمعية أن بعض الألعاب تصل شدة صوتها إلى 1300 ديسيبل، أي ما يضاهي إقلاع طائرة نفاثة أو حفلاً لموسيقى الروك، ما يهدد حاسة السمع لدى الأطفال، التي تكون حساسة للغاية للأصوات العالية.

لذا يتعين على الوالدين تجربة الألعاب قبل شرائها والابتعاد عن الألعاب ذات شدة الصوت العالية، وذلك للحفاظ على سلامة حاسة السمع لدى الأطفال، التي تتمتع بأهمية كبيرة ليس فقط للتطور اللغوي لديهم بل أيضاً لتطورهم بشكل عام.

 

طباعة