7 نصائح لتجنّب النحافة المرضية

    صورة

    النحافة المرضية عبارة عن نقص الوزن عن المعدل الطبيعي، وتقاس من خلال مؤشر كتلة الجسم، فإن كان مؤشر كتلة الجسم أقل من 18.5 فهذا يعني أن الشخص نحيف.

    يتم تشخيص النحافة عند عدم تناول كمية كافية من الطعام، أو تناول الطعام وإجبار النفس على التقيؤ في حال الشعور بالبدانة أو اتباع حمية غذائية قاسية لغاية الوصول إلى الوزن المثالي.

    يمكن أن تؤثر النحافة في الشخصية، وبالتالي قد تؤدي إلى الاكتئاب، خصوصاً بسبب فقدان الشهية، ويمكن أن تقلل من مناعة الجسم بسبب قلة الفيتامينات، وبالتالي قد يتعرض الشخص بالتالي إلى مشكلات صحية كثيرة. كما يمكن أن تسبب هشاشة العظام أو ترقق العظام، وبعض الدراسات أثبتت أنها يمكن أن تسبب الزهايمر وفقدان التركيز على المدى البعيد.

    أسباب النحافة لا تختلف بين النساء والرجال، لكن قد تعاني النساء النحافة أكثر من الرجال بنسبة بسيطة. ويمكن أن تكون الأسباب نفسية مثل الاكتئاب ما يؤدي إلى فقدان الشهية. وفي كثير من الأحيان قد يؤدي عدم اتباع نظام غذائي صحيح إلى ذلك، كما أن وجود مشكلات في الغدة الدرقية وإفراط عمل الغدة يؤديان إلى عدم الرغبة في تناول الطعام.

    هناك نوع من الأدوية يمكن أن يؤثر في بقاء الجسم نحيلاً، إضافة إلى أمراض معينة مثل السرطان.

    ويمكن تفادي النحافة باتباع النصائح التالية التي تقدمها ليا ذبيان خبيرة التغذية في «كوزمسيرج دبي»:

     

    طباعة