التدليك الخفيف يساعد على علاج آلام النمو

أشارت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين إلى أن الطفل قد يشتكي، في بعض الأحيان، ألماً في الساق أثناء الليل أو في المساء، وهو ما قد يعرف بآلام النمو، ولعلاج مثل هذه الآلام أوصت الرابطة الألمانية بالتدليك الخفيف للفخذين وعضلات الساق، كما أن تمارين الاستطالة والعلاجات الباردة أو الساخنة مثل الحمام الدافئ قد تفيد في تخفيف الأعراض.

وأوضحت الرابطة الألمانية أن المواضع التي يشتكي منها الطفل في الغالب تكون مقدمة الفخذين والساقين والركبتين وعضلات الساقين، وهناك دلائل تشير إلى أن زيادة النشاط البدني خلال النهار يتسبب في ظهور آلام النمو في الليل بكثرة، وذلك على الرغم من حقيقة أن الأطفال لم تظهر عليهم أي من الأعراض خلال ممارسة الرياضة، ودائماً ما يوصي الأطباء بفترات راحة أثناء ممارسة التمارين الرياضية، وتجنب التحميل على جانب واحد من الجسم بقدر الإمكان.

وإذا اشتكى الطفل من الآلام إلى جانب التعرق ليلاً أو ظهور التورم أو الحمى أو الغثيان أو تغيرات بالجلد أو فقدان الوزن فقد يكون هناك أسباب أخرى وراء ذلك، فهذه الأعراض ليست من الأعراض النمطية لآلام النمو.

ولاستبعاد أمراض أخرى، مثل الروماتيزم أو الالتهابات البكتيرية، يجب على الآباء استشارة طبيب بعد أسبوع أو اثنين على أقصى تقدير، وأشارت الرابطة الألمانية إلى أنه ليس ثمة سبب دقيق لآلام النمو، كما أنها تظهر في الفترة العمرية بين 3 - 12 عاماً.

طباعة