إقبال كبير على «الخليج للدرّاجات»

المهرجان كشف عن دراجتين بمواصفات قياسية. من المصدر

لاقى مهرجان الخليج للدراجات النارية، أحد الفعاليات الرئيسة لمهرجان دبي للتسوق ،2010 إقبالاً كبيراً من الجمهور الذي تقاطر على ساحة المهرجان في «دبي فيستفال سيتي» من كل الجنسيات والأعمار، لمتابعة فعالياته المتنوعة التي تشمل العروض البهلوانية الخطرة ومنطقة ألواح التزلج، بالإضافة الى معرض الدراجات النارية الذي يضم أحدث الأنواع والإكسسوارات الملحقة بالدراجات النارية.

وكشف المهرجان الذي افتتحه أول من أمس، رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات محمد بن سليم، والمنسق العام لمؤسسة دبي للفعاليات والترويج التجاري يرافقه ابراهيم صالح، عن دراجتين ناريتين جديدتين تعرضان للمرة الأولى للجمهور في المنطقة، حيث تم الكشف عن دراجة بي إم دبليو إس 1000 آر آر الجديدة، ودراجة هوندا في إف آر 1200 إف.

وتتمتع الدراجة الأولى بمواصفات قياسية تؤهلها للمشاركة في السباقات العالمية، حيث تبلغ سعتها 999 سي سي، وتبلغ سرعتها القصوى 200 كم/ساعة بقوة 193 حصاناً، وخاصية تحكم جديدة، بينما تتمتع دراجة هوندا الجديدة بسعة تبلغ 1237 سي سي، وبقوة 160 حصاناً وهي الأولى من نوعها التي تمتلك خاصية الكلتش المزدوج. ويختتم المهرجان فعالياته اليوم، بحفل فني كبير تحييه الفرقة الموسيقية ستاتوس كيو.

طباعة